“الحبس” لسائقي التكسي في دمشق.. عقوبة عدم تشغيل العداد

Untitled-125.jpg

الازدحام المروري قرب قلعة دمشق (إنترنت)

قال رئيس قسم العمليات في فرع مرور دمشق، عبد الجواد عوض، أمس، الأحد 29 آب، إنّ أكثر من 15 حالة مخالفة لسائقي “التكسي”، تتعلق بعدم تشغيل العداد أو إخفائه، تمّ ضبطها مؤخرًا، مؤكّدًا أنّ عقوبة السائق مرتكب المخالفة تصل إلى حجز المركبة وتوقيف السائق وتحويله إلى القضاء.

وشهدت العاصمة السورية، في الآونة الأخيرة، أزمة محروقات أدت إلى ازدحام على محطات البنزين، الأمر الذي أرجعه مصدر مسؤول في الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية “محروقات” إلى الاحتكار والتهريب.

وأشار عوض، إلى أنّ الدوريات المتمركزة عند مركز انطلاق حافلات نقل الركاب، في منطقة جسر الرئيس، ضبطت 1400 مخالفة لسائقي “السرافيس” الذين لا يلتزمون بالخط المحدد لهم ولا يصلون إلى نهايته.

ونقل موقع “يوميات قذيفة هاون”، أنّ عدد المخالفات المحررة بخصوص تقاضي “السرافيس” أجرة زائدة، وصلت إلى أكثر من 1000 مخالفة خلال الشهرين الماضيين.

وكانت محافظة دمشق رفعت تعرفة ركوب “السرافيس” بمقدار خمس ليرات، نتيجة احتساب أسعار القطع والتبديل والصيانة للسيارات، بعد شهر من إصدار قرار بزيادة 10% على تعرفة الركوب بالسيارات العاملة بالمازوت، الشهر الماضي، إضافة إلى زيادة 27% على السيارات العاملة بالبنزين عقب رفع أسعار المحروقات في حزيران الماضي.

تابعنا على تويتر


Top