المعارضة تسيطر على مدينة طيبة الإمام شمال حماة

rtgrty567juny67hub.jpg

استهداف مواقع قوات الأسد في مدينة طيبة الإمام بالصواريخ- الاثنين 29 آب (أبناء الشام)

سيطرت فصائل المعارضة مساء اليوم، الثلاثاء 30 آب، على مدينة طيبة الإمام في ريف حماة الشمالي، في إطار هجوم واسع يستهدف مواقع قوات الأسد في المنطقة.

وبدأ التمهيد على حواجز طيبة الإمام مساء أمس، واستهلّ بعملتين لسيارتين مفخختين نفذها عنصرين من “جند الأقصى” في حاجز “المداجن” على أطراف المدينة.

لكن العمليات شهدت كرًا وفرًا ليل أمس واليوم، حتى انتهت بالسيطرة على حاجز السمان، أكبر وأهم حواجز المدينة.

وأكد مراسل عنب بلدي في حماة السيطرة على المدينة، بينما ما تزال الفصائل المشاركة تمشط المدينة، حتى لحظة إعداد هذا التقرير.

وتقع طيبة الإمام شمال حماة بالقرب من مدينة صوران، التي رجح المراسل أن تكون وجهة فصائل المعارضة المقبلة.

وشارك في المعركة إلى جانب “جند الأقصى” فصائل من “الجيش الحر” أبرزها “جيش العزة” و”أبناء الشام”.

وكانت فصائل المعارضة سيطرت على مدينة حلفايا شمال طيبة الإمام، إلى جانب نحو أربع قرى وعشرة حواجز لقوات الأسد في المنطقة.

ورافق سير العملية إحراق الإطارات في مدن وبلدات ريف حماة الخارجة عن سيطرة النظام السوري، في محاولة لإرباك الطيران الحربي وإبعاده عن مواقع المعارضة، كما حصل في قبيل معركة حلب مطلع آب الجاري.

 

تابعنا على تويتر


Top