سيارات “شام” وأخواتها بـ 8 ملايين ليرة سورية

Untitled-418.jpg

سيرة شام إيرانية الصنع (إنترنت)

أكّد المدير العام للشركة السورية الإيرانية لتصنيع السيارات، سيامكو، محمد زياد الناعمة، أنّ سعر السيارات المنتجة والتي تباع في سوريا سيتجاوز ثمانية ملايين ليرة سورية كحدّ أدنى.

ونقلت صحيفة “الوطن” المحلية، المقربة من النظام، عن ناعمة، أنّ المرسوم 18 الذي ارتفعت بموجبه الأسعار، انعكس على الزيادة في تكلفة وبالتالي رفع أسعار السيارات المنتجة.

وينصّ المرسوم 18 الصادر في 10 آب، على رفع رسوم تسجيل عقود بيع المركبات الآلية، إذ ارتفعت نسبة البدل الذي يتحمله المشتري للسيارات المصنوعة بعد عام 2011، إلى 10%.

وأوضح ناعمة أنّ القوة الشرائية للمستهلك تؤثّر في أسعار السيارات، فضلًا عن الطلبات للقطاع العام، لافتًا إلى أنّ عملية التسويق لن تكون واسعة النطاق بالتوازي مع عملية التوريد.

وتصنع الشركة الإيرانية- السورية سيامكو، سيارات شام، وكانت توقفت عن العمل نتيجة تضرر مصنعها في منطقة عدرا قرب العاصمة دمشق، ليتم إنتاج السيارات حاليًا في إيران، وتورّد إلى سوريا عبر الخط الائتماني الإيراني.

وعن أسماء السيارات الجديدة المتوقع ضمها إلى مجموعة سيارات (شام ورانا ودنا وسورن)، أوضح ناعمة أنها ستحمل أسماء بالميرا وشمرا، فضلًا عن سيارة شهباء المطوّرة عن شام.

تابعنا على تويتر


Top