وزارة الداخلية: ضبطنا 100 ألف حبة كبتاغون معدة للتهريب

Untitled-68.jpg

حبوب الكبتاجون (إنترنت)

ضبطت إدارة مكافحة المخدرات في سوريا اليوم، الثلاثاء 30 آب، 100 ألف حبة مخدر كبتاغون ضمن “مخابئ سرية في آلة تبريد معدة للتهريب خارج البلاد”، حسب وكالة سانا الرسمية.

إعلان إدارة مكافحة المخدرات، التي تتبع لوزارة الداخلية في حكومة النظام السوري، يأتي في إطار سلسلة من الضبوط المشابهة، وسط تأكيدات حول انتشار تصنيع المخدرات على نطاق واسع في سوريا.

وكانت صحيفة “الوطن”، المقربة من النظام السوري، قالت في تقرير لها أواخر العام الماضي، أن انتشار مادة المخدرات في سوريا وصل إلى “حد خطير”.

أحد تجار المخدرات أكّد مؤخرًا لعنب بلدي، أنّه في مثل هذه الضبوط تكون كمية المادة ضعف المعلن عنها، إذ تذهب نصف الكمية من المواد المخدرة إلى قبضة المسؤولين للمتاجرة بها.

وأضاف التاجر الذي رفض الكشف عن اسمه، أنّ شخصيات نافذة في النظام السوري عملت على ترويج الحبوب المخدرة في الآونة الأخيرة بين الشباب، لأهداف مالية في المرتبة الأولى.

وبحسب التقرير السنوي الصادر عن إدارة مكافحة المخدرات في وزارة الداخلية، بلغ عدد القضايا المتعلقة بالمخدرات منذ بداية العام وحتى مطلع حزيران الجاري، 2075 قضية، و2294 متهمًا، في مناطق سيطرة النظام السوري.

والأسبوع الماضي، قال المتحدث الأمني بوزارة الداخلية السعودية اللواء منصور التركي، إن سوريا أصبحت من أكثر الدول المصنعة لأقراص “الإمفيتامين” المخدرة، مشيرًا إلى أنّ “بعض الدول قد تكون داعمًا لمنتجي المخدرات”.

تابعنا على تويتر


Top