الروس: تلقينا إشارات من كائنات فضائية.. والأمريكيون يتحققون

Untitled-228.jpg

تلسكوب أريسيبو Arecibo في بورتوريكو (ويكيبديا)

التقط تلسكوب روسي مؤخرًا إشارات لاسلكية غريبة، الأمر الذي دفع لنشر شكوك حول كونها من حضارات غريبة خارج الأرض.

وذكر معهد البحث عن الذكاء خارج كوكب الأرض “سيتي” أمس، الثلاثاء 30 آب، أنّ هذه الإشارات قد لا تكون من كائنات فضائية، لافتًا إلى أنّ رواد فضاء من ولاية كاليفورنا الأمريكية يتحققون من الأمر.

وأشار مدير معهد “سيتي”، سيث شوستاك، إلى أنّ “الروس بحثوا في هذا الاتجاه 39 مرة، وأفضل ما يمكننا قوله هو أنهم وجدوها مرة واحدة”، مضيفًا “لا أعتقد أننا نأخذها بجدية شديدة”.

ونقلت وكالة رويترز عن شوستاك، أنّ الإشارة اللاسلكية سببها في الأغلب تشويش أرضي أو قمر صناعي، وهو أمر شائع.

وأضاف مدير المعهد “هم لم يقولوا أي شيء عنها منذ أكثر من عام، وإذا كانوا قد وجدوا إشارة لكانوا تأكدوا منها واتصلوا برواد فضاء آخرين للتحقق منها أيضًا”.

وكان عدد من رواد الفضاء الروس رصدوا، العام الماضي، “إشارة لاسلكية”، قالوا إنها لا تحدث على نحو معتاد في الموقع العام لنظام نجمي يبعد 94 سنة ضوئية عن الأرض.

النجم المشتبه بتسببه في الإشارات الجديدة واسمه “HD164595″، تحول إلى مادة دراسة لرواد الفضاء في معهد سيتي، رغم تشكيكهم برواية رواد الفضاء الروس.

وبحسب شوستاك، فإنّ رواد الفضاء لم يرصدوا حتى الآن أي إشارات غير معتادة من النجم، إلا انه أكّد ضرورة التحقق من الإشارات كنوع من عدم المجازفة.

تابعنا على تويتر


Top