تركيا تنفي اتفاقًا مع”PYD”: سنطهر شريطًا طوله 90 كيلومترًا

Untitled-515.jpg

المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيكم قالن (إنترنت)

نفى المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، اليوم، الأربعاء 31 آب، أن تكون لبلاده أي علاقة بحزب الاتحاد الديمقراطي (BYD)، مؤكّدًا أن تركيا لا يمكن أن تعقد اتفاقًا أو علاقة مع “أحزاب مرتبطة بحزب العمال الكردستاني”.

وحول أهداف “درع الفرات”، أكّد قالن أنّ التوغل التركي الذي بدأ قبل أسبوع شمال سوريا يهدف إلى تطهير شريط طوله 90 كيلومترًا على الحدود التركية من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وانتقد المتحدث باسم الرئاسة التركية “محاولات إظهار عملية درع الفرات على أنها تستهدف كرد سوريا”، مؤكّدًا أن تركيا ليس لها أية مشكلة مع كرد سوريا، وإنما مع “المنظمات الإرهابية”.

وأضاف قالن “نسمع تصريحات لمسؤولين أمريكيين يضعون فيها تركيا ومنظمتي حزب الاتحاد الديمقراطي ووحدات حماية الشعب في نفس الكفة، هذا أمر لا يمكن قبوله”.

وكان المتحدث باسم القيادة الأميركية الوسطى، الكولونيل جون توماس، أعلن أمس عن توصل القوات التركية والمقاتلين الكرد في شمال سوريا إلى “اتفاق غير رسمي” لوقف القتال بينهما.

ونقلت شبكة “سكاي نيوز” أن “الاتفاق يقضي بانسحاب قوات سوريا الديمقراطية إلى شرق الفرات، مع السماح لتركيا بالتوغل مسافة 15 كيلومتر فقط من جرابلس إلى أعزاز”.

كما قال وزير الدفاع الأميركي، أشتون كارتر، أمس إنّ بلاده طلبت من تركيا التركيز على ضرب تنظيم “الدولة الإسلامية”، وعدم الاشتباك مع قوات “سوريا الديمقراطية”، مشيرًا إلى أن الولايات المتحدة لا تريد مواجهة بين أطراف الحرب على التنظيم.

تابعنا على تويتر


Top