“ذبح وأعدم أشخاصًا في الرقة”.. سوري يحال للقضاء اللبناني بتهمة الانتماء لـ “داعش”

ftgry57htgry76565.jpg

أرشيفية- عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" في الرقة

أعلن الجيش اللبناني، الأربعاء 31 آب، إحالة شاب سوري إلى “القضاء المختص”، بتهمة الانتماء إلى تنظيم “الدولة الإسلامية”، مشيرًا إلى أنه ذبح وأعدم عددًا من الأشخاص في مدينة الرقة.

وفي بيان للجيش اللبناني جاء فيه أن “مديرية المخابرات أحالت على القضاء المختص، السوري ياسر محمد المحمد، البالغ من العمر 17 سنة، لانتمائه إلى تنظيم داعش الإرهابي ومشاركته في القتال ضمن صفوفه”.

وأشار البيان إلى أن “الإرهابي الموقوف اعترف بإقدامه في أوقات سابقة، وفي مدينة الرقة السورية، على ذبح أحد الأشخاص، والمشاركة في إعدام ثلاثة آخرين رميًا بالرصاص، وإلقاء شخص من سطح أحد المباني، وبترِ يد شخصٍ آخر”.

ولم يأتِ البيان على تاريخ توقيف المحمد في لبنان وملابسات اعتقاله، ولم يحدد القضاء الذي سيتولى التحقق من الادعاءات، والحكم عليه فيما لو تأكد من صحتها.

وكان الجيش اللبناني أوقف في منتصف تموز الماضي قياديين اثنين من تنظيم “الدولة”، وفقًا لبيانه، في منطقة قريبة من الضاحية الجنوبية، المعقل الرئيس لحزب الله.

ويلجأ إلى لبنان 1.1 مليون سوري بحسب أرقام الأمم المتحدة، فيما تقول الحكومة اللبنانية إن أعداد السوريين فاق 1.5 مليون لاجئ، قسم منهم يقيم في مخيمات حدودية، والشريحة الكبرى في المدن والبلدات المختلفة.

تابعنا على تويتر


Top