بعدما فارق زوجته.. وفاة ناشط إعلامي متأثرًا بإصابته في حلب

tyhjty6y7hytbgf.jpg

الناشط الإعلامي شامل الأحمد

نعى مركز حلب الإعلامي الناشط الإعلامي شامل الأحمد، الذي توفي اليوم، الجمعة 2 أيلول، متأثرًا بجروح أصيب بها إثر قصف جوي على حي صلاح الدين في مدينة حلب، منتصف آب الفائت.

وعمل الأحمد مراسلًا ومصورًا لمركز حلب الإعلامي، المتخصص بنقل أخبار المحافظة، وكان تعرض برفقة زوجته وأطفاله إلى قصف بالبراميل المتفجرة على حي صلاح الدين، في 16 آب.

نقل شامل إلى تركيا للعلاج وتوفي فيها اليوم متأثرًا بجراحه، في حين فارقت زوجته الحياة قبل أربعة أيام.

وتشهد حلب قصفًا وتصعيدًا مستمرًا منذ أيار الماضي، وبلغ ذروته خلال تموز وآب، بالتزامن مع معارك تعتبر الأعنف على مدار الأعوام الأربعة الماضية.

وتعتبر منظمات دولية أن حلب باتت أخطر مدن العالم، في حين يندرج الأمر على سوريا بالكامل حينما صنفتها منظمة مراسلون بلا حدود أنها البلد الأخطر على الصحفيين في العالم.

تابعنا على تويتر


Top