“رويترز”: اتفاق روسي- أمريكي يقيّد حركة طيران النظام السوري قريبًا

Untitled-11.jpg

وزيري الخارجية الأمريكي، جون كيري، والروسي سيرغي لافروف (إنترنت)

نقلت وكالة رويترز عن “مصادر دبلوماسية” أمس، الجمعة 2 أيلول، أنّ الولايات المتحدة وروسيا على وشك التوصل إلى اتفاق يحظر طلعات طيران النظام للأهداف القتالية فوق سوريا.

وأشارت المصادر، التي لم تكشف رويترز عن هويتها، إلى أنّ وزير الدفاع الأمريكي والمعارضة السورية لديها شكوك إزاء الاتفاق المتوقع إبرامه بحلول الاثنين المقبل.

وينصّ الاتفاق بحسب المصادر، على إتاحة الوصول الفوري للمساعدات الإنسانية إلى مدينة حلب عبر طريق الكاستيلو، إذ يحق لحواجز النظام أن تتحقق من سلامة أختام الأمم المتحدة على الشاحنات، ولا يسمح لها بالتفتيش، كما يحصر حركة طائرات الحكومة السورية بالطلعات “غير القتالية” في مناطق محددة.

وبالتوصل إلى الاتفاق المذكور تبدأ واشنطن وروسيا، بتبادل المعلومات واستهداف حركة “فتح الشام”، التي تعتبرها الولايات المتحدة “إرهابية” لارتباطها بالقاعدة سابقًا تحت اسم “جبهة النصرة”.

وكانت الولايات المتحدة وروسيا سعتا مؤخرًا إلى التوصل لاتفاق يشمل هدنة في مناطق من سوريا، إلا أنّ مصادر “رويترز” لم تتطرق إلى احتمال إعلان وقف الأعمال القتالية.

والتقى وزيرا الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، والأمريكي، جون كيري، قبل نحو عشرة أيام في مدينة جنيف السويسرية بشأن إنجاز اتفاق التعاون الاستراتيجي، إلا أنهما أخفقا.

وكانت قوافل الأمم المتحدة، والمنظمات الإنسانية الأخرى رفضت الدخول إلى أحياء حلب الشرقية عبر طريق الراموسة الذي سيطرت عليه المعارضة على اعتباره “غير آمن”، وأصرت على الوصول عبر طريق الكاستيلو الذي تسيطر عليه قوات الأسد.

تابعنا على تويتر


Top