أردوغان: فكرة بقاء الأسد القاتل في منصبه “مدعاة للخجل”

df464.jpg

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (الاناضول)

اعتبر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن فكرة الدفاع عن بقاء رئيس النظام السوري، بشار الأسد، في منصبه “مدعاة للخجل”.

وقال أردوغان في مؤتمر صحفي عقده في أعقاب قمة العشرين في الصين اليوم، الاثنين 5 أيلول، إن “عدد القتلى في سوريا تجاوز 600 ألف قتيل، وأعتبر الدفاع عن فكرة بقاء الأسد القاتل في منصبه رغم مقتل هذا العدد، مدعاة للخجل”.

كما اعتبر الرئيس التركي موقف الغرب حيال أزمة اللاجئين، والذي يستند إلى منظور أمني وعنصري، مخجل بالنسبة للإنسانية.

تصريحات أردوغان تزامنت مع تقارير إعلامية تحدثت في الفترة الماضية، حول تراجع الموقف التركي من مصير الأسد وإمكانية بقائه في المرحلة الانتقالية، خاصة مع تصريحات مسؤولين أتراك باتخاذ خطوات جادة في تطبيع العلاقات مع دمشق.

كما تزامنت مع تقارير إعلامية عن إمكانية عقد لقاء بين أردوغان والأسد برعاية الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في موسكو الأسبوع المقبل، الأمر الذي نفته روسيا ووصفته بـ”الخبر المختلق”.

ومن جهة أخرى أعرب أردوغان عن أمله في إعلان الهدنة في سوريا قبل عيد الأضحى المبارك الذي يبدأ، الاثنين المقبل 12 أيلول.

وأكد أن الجهود مستمرة من أجل ضمان وقف إطلاق النار في ريف حلب بالدرجة الأولى وبقية المناطق في أقرب وقت، قائلًا “إنني آمل في أننا سنحرز هذا الهدف قبل عيد الأضحى، وسيتم إنقاذ سكان حلب من القنابل”.

وكانت المباحثات الأمريكية الروسية حول التوصل إلى وقف لإطلاق النار في سوريا فشلت، حسبما صرح مسؤول أمريكي، مؤكدًا أن الخلافات مازالت قائمة بين البلدين.

تابعنا على تويتر


Top