4420 شهيدًا خلال شهر رمضان أغلبهم من المقاتلين

191.png

عنب بلدي – العدد 77 – الأحد 11-8-2013
مجزرة جماعية في سورية

وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 4420 شخصًا في سوريا خلال شهر رمضان ثلثاهم من المقاتلين، فيما أصدر الائتلاف الوطني السوري تقريرًا مفصلًا بـ 1700 شهيد.
وقال المرصد أن «4420 شخصًا على الأقل قتلوا خلال الشهر الماضي، منهم 1386 مدنيًا فقط، بينهم 302 طفل»، بخلاف العام الماضي إذ كانت غالبية القتلى من المدنيين.
وأردف المرصد: من بين الضحايا الآخرين لهذا «النزاع الدامي» 64 جنديًا منشقًا و1172 مدنيًا حملوا السلاح ضد النظام، و485 جهاديًا أجنبيًا و1010 جنود موالين و211 من عناصر «قوات الدفاع الوطني»، مشيرًا إلى 92 جثة مجهولة الهوية.
وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن «يتبين أن أغلبية القتلى من المقاتلين»، ويؤكد هذا الإحصاء تغييرًا جذريًا بالمقارنة مع شهر آب 2012 الذي كان الأكثر دموية للمدنيين منذ انطلاق الثورة.
من جانبه اتهم الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة قوات الأسد بقتل 1700 شهيد خلال شهر رمضان، بينهم 250 قضوا في 20 مجزرة جرى توثيقها بالتواريخ والمناطق والأرقام»، معلنًا أنه سيقدم تقريرًا مفصلًا بهذه الانتهاكات إلى المجتمع الدولي، وسيتم وضع التقرير بين يدي رئيس لجنة التحقيق الدولية بشأن سوريا السيد باولو سيرجيو بينيرو، كما عرض أمام وسائل الإعلام خلال مؤتمر صحفي لعضو الائتلاف لؤي صافي في أنقرة.
يذكر أن عدد القتلى في سوريا تجاوز 100 ألف منذ بداية الثورة وفق إحصائية للمرصد السوري لحقوق الإنسان.

تابعنا على تويتر


Top