النظام يسمح بالخروج والدخول من وإلى الوعر.. الخضار والخبز يدخلان الحي

RTEWWWWWWWWWWWWWWW.jpg

عائلات تدخل وتخرج من وإلى حي الوعر - الثلاثاء 6 أيلول (عنب بلدي)

فتح النظام السوري معبر “دوار المهندسين” الواقع جنوب حي الوعر في حمص، أمام من يريد الخروج أو الدخول من العائلات اليوم، الثلاثاء 6 أيلول، في خطوة هي الأولى من نوعها منذ حصاره جزئيًا قبل حوالي ثلاث سنوات.

وأفادت مراسلة عنب بلدي في الحي أن المعبر فُتح ظهر اليوم أمام العائلات، كما دخلت كميات من الخضار والخبز تزامنًا مع فتح المعبر. ودخلت سيارتان محملتان بالبطاطا، وسيارتا بصل ومثلها بيض، وواحدة محملة بالبرتقال، إضافة إلى ثلاثة آلاف ربطة خبز، وفق المراسلة.

النظام السوري سمح بخروج 200 عائلة اليوم، خرج منهم 40 عائلة حتى ساعة إعداد التقرير، كما دخل حوالي 15 عائلة من سكان حي الوعر الأصليين يحملون أغراضهم.

ووفق الاتفاق يبقى الوضع كما هو عليه حاليًا حتى انتهاء عيد الأضحى، ليتفق بعدها على خروج أول دفعة من المقاتلين تزامنًا مع إخراج مئتي معتقل وتبيان وضع ومصير أربعة آلاف آخرين.

وعقب الانتهاء مما سبق، ينتقل الاتفاق إلى المرحلة الثالثة، من الاتفاق القديم، أي خروج بقية المقاتلين وتسليم السلاح بشكل كامل، وتتمة بند خروج المعتقلين.

بعد لقاءات ومشاورات استمرت لساعات، توصلت الفعاليات العسكرية والمدنية في حي الوعر بمدينة حمص، مطلع أيلول الجاري إلى “اتفاق مبدئي” مع النظام السوري.

ويقضي الاتفاق بالعودة إلى الاتفاقات السابقة في الحي، والتي نقضتها قوات الأسد سابقًا، إذ يشدد الجديد على تثبيت وقف إطلاق النار ورفع الحصار عن الحي، ومغادرة من يرغب من المقاتلين إلى خارج الوعر.

وجاء حصيلة مفاوضات بين لجنة التفاوض في حي الوعر، مع رئيس شعبة المخابرات العامة في حمص، اللواء محمد ديب زيتون، وينصّ على وقف القصف بشكل كامل والعودة إلى حالة التهدئة غير المحددة بوقت ثابت، وعقد جلسات مقبلة مع ممثلي الطرفين، لبحث مسألة إخراج المعتقلين.

تابعنا على تويتر


Top