وزير الإعلام يقيل “حوت” التلفزيون السوري من منصبه

DF564.jpg

وزارة الاعلام في سوريا في المزة (انترنت)

أصدر وزير الإعلام في حكومة النظام السوري، محمد رامز ترجمان، عدة قرارات طالت تغييرات في أروقة الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون.

وقالت وزارة الإعلام عبر صفحتها في “فيس بوك” اليوم الخميس 8 أيلول، إن وزير الإعلام أعفى، خالد مجر، مدير الفضائية السورية من منصبه، وعينه مديرًا عامًا لمؤسسة الوحدة للصحافة والنشر، إضافة إلى إعفاء مدير التلفزيون السوري، نضال يوسف، من منصبه.

ويلقب نضال يوسف، بـ “حوت التلفزيون”، بحسب صفحة “سوريا فساد في زمن الإصلاح” الموالية للنظام، وعين مديرًا للمراكز الإذاعية والتلفزيونية، في 2011، وهو مسؤول عن كثير من قضايا الفساد في التلفزيون السوري، وتم فصله قبل أن يعيده وزير الإعلام السابق، عمران الزعبي.

كما أصدر ترجمان قرارات بتعيين، حبيب سلمان، الذي شغل مدير الأخبار المصورة سابقًا، معاونًا للمدير العام للهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، ووسام داوود مديرًا للمركز الأخبار، وهيثم حسن مديرًا للفضائية السورية، وصفية سعود مديرة للقناة للأولى، ونضال بركات مديراً للمراكز الاذاعية والتلفزيونية، وعبير جمعة مديرة للعلاقات العامة.

التغييرات جاءت بعد أيام من إصدار رئيس النظام السوري، بشار الأسد، مرسومًا ألغى فيه المجلس الوطني للإعلام بعد خمس سنوات من تأسيسه، وتولي وزارة الإعلام المهام والاختصاصات كافة التي كان يتولاها.

وكان مصدر مطلع قال لعنب بلدي إن تشكيل المجلس جاء فيما يعتقد لإجراء إصلاحات في مجال الإعلام، وتطويره في سوريا بعد اندلاع الثورة، بالرغم من أن تشكيله لم يقدم شيئًا نتيجة هيمنة النظام السوري ورواية مخابراته على الإعلام، الذي بات يغير الوقائع وينكرها ويشوهها كما يريد المسؤولون.

تابعنا على تويتر


Top