كيري ولافروف إلى جنيف.. هل يتفقان على تهدئة في حلب؟

rgtt7y5677yy55nhj.jpg

يتوجه وزيرا خارجية الولايات المتحدة جون كيري، وروسيا سيرغي لافروف، إلى مدينة جنيف، اليوم الجمعة 9 أيلول، لمناقشة تطورات الأوضاع في سوريا.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن مسؤول أمريكي تأكيده أن النقاش بين الجانبين سيركز على مدينة حلب، مشددًا أنه لن يكون حصار المدينة ضمن إطار أي اتفاق مع الروس.

وأوضح المسؤول أن بلاده على استعداد في الاستمرار بالمفاوضات مع روسيا، لكنه حذّر من أنه “إذا وجدنا أن الأمر لا يهدف سوى إلى كسب الوقت، فلن يكون هناك لدينا مبرر للاستمرار”، بحسب الوكالة.

وكان المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، جون كيربي، أعلن في بيان سابق أن المحادثات بين الوزيرين ستركز على خفض العنف وتوسيع المساعدات الإنسانية والمضي في حل سياسي ضروري لإنهاء “الحرب الأهلية”، بحسب تعبيره.

وقدّمت روسيا دعمًا جويًا ولوجستيًا للنظام السوري خلال معارك حلب الأخيرة، إذ عزز النظام وحلفاؤه من حصار الأحياء الشرقية الخاضعة للمعارضة، بالتزامن مع فشل الجانبين الأمريكي والروسي في التوصل إلى تهدئة في المدينة خلال الأسابيع الفائتة.

تابعنا على تويتر


Top