فصائل في درعا تطلق معركة “قادسية الجنوب”

Untitled-33.jpg

مقاتلون من فصائل المعارضة في الجنوب السوري (إنترنت)

أعلنت حركة “أحرار الشام الإسلامية”، اليوم، السبت 10 أيلول، عن إطلاق “معركة قادسية الجنوب” في الجنوب السوري، بهدف تحرير المناطق التي يسيطر عليها النظم السوري في محافظتي درعا والقنيطرة.

ونشرت الحركة، بيانًا مشتركًا مع “جبهة فتح الشام”، وجماعة “بيت المقدس”، جاء فيه أنّ المعركة تهدف لـ “تحرير الأرض من براثن الاحتلال الذي استجلبه النظام الأسدي”.

ونقل مراسل عنب بلدي، أنّ عددًا من الفصائل أعلنت مدينتي البعث وخان أرنبة الواقعتين تحت سيطرة النظام، في مدينة القنيطرة، منطقتين عسكريتين تمهيدًا للمعركة.

ونشر صالح الحموي، القيادي السابق في “جبهة النصرة”، عبر حسابه على “تويتر” أنّ التحركات في الجنوب السوري هي “غزوة ضخمة في درعا ستقلب الموازين وتحرر فصائل درعا من تبعية الموك”.

وأشار الحموي، إلى أنّ الفصائل المشاركة في المعركة هي (أحرار الجنوب، لواء بيت المقدس، جبهة ثوار سوريا، لواء أحباب عمر، فرقة المغاوير الأولى، لواء الشهيد عماد نصر الله، لواء عامود حوران، لواء فلوجة حوران).

وتحضّر الفصائل في الجنوب السوري للمعركة منذ أكثر من ثلاثة أشهر، وشهدت الفترة الماضية محاولات لضرب قوات الأسد في مدينة البعث، إلا أنّ المعركة لم تأخذ خطوات حقيقية على الأرض، وسط انتقادات واسعة لفصائل الجنوب لتجميدها الجبهات.

تابعنا على تويتر


Top