مقتل القائد الأعلى للواء “فاطميون” في سوريا

syria_iran.jpg

القائد الأعلى للواء "فاطميون" في سوريا مرتضى عطائي

قتل قائد فرقة الاقتحام في ميليشيا “لواء فاطميون” الأفغاني التي تدعمه إيران، خلال المعارك الدائرة بين قوات النظام السوري وفصائل المعارضة في ريف اللاذقية الشمالي.

وأكدت وسائل إعلام إيرانية الأحد، 11 أيلول، مقتل العميد مرتضى عطائي، القائد الأعلى للواء “فاطميون” الأفغاني، الذي يقاتل في سوريا إلى جانب النظام السوري، والذي يعدّ من أهم مساعدي قاسم سليماني قائد “فيلق القدس”.

وأضافت أن عطائي من مؤسسي اللواء وأقدم قادته، وكان في سوريا منذ بداية الأزمة دفاعا عن المراقد الدينية، كما تقول إيران.

وكان قائد ومؤسس “فاطميون”، علي توسلي، قتل على يد “الجيش الحر” في معارك “مثلث الموت” في ريف درعا الشمالي، في آذار 2015.

وقتل الرجل الثاني في الميليشيا محمد حسن حسيني (سيد حكيم)، على يد تنظيم “الدولة الإسلامية”، في ريف تدمر الشرقي، في 6 حزيران من العام الجاري.

تعتبر ميليشيا “فاطميون” من أبرز الميليشيات الأجنبية الشيعية، التي ينحدر عناصرها من أفغانستان وانتدبتها إيران إلى سوريا، ويشرف عليها “الحرس الثوري” الإيراني بشكل مباشر، وفق تقارير سابقة.

تابعنا على تويتر


Top