قبيل الهدنة بساعات.. الطيران الحربي يقصف إدلب بالعنقودي

f4d5.jpg

آثار القصف على سوق مدينة إدلب - السبت 11 أيلول (الدفاع المدني في إدلب)

قصف الطيران الحربي مناطق متعددة من مدينة إدلب شمال حلب بالنقابل العنقودية موقعًا عددًا من الضحايا والإصابات بين المدنيين.

مراسل عنب بلدي في إدلب أفاد اليوم، الاثنين 12 أيلول، أن الطيران الحربي قصف عدة مناطق في المدينة صباحًا، بالقنابل العنقودية، ما أدى لمقتل أم وطفليها.

وأكد المراسل أن القصف يأتي في ظل استمرار فرق الدفاع المدني بانتشال جثث الضحايا والعالقين تحت أنقاض الدمار إثر القصف الذي استهدف سوق المدينة، السبت الماضي، وراح ضحيته 60 شخصًا.

ويأتي القصف قبيل ساعات من الهدنة المتفق عليها بين الأمريكان والروس، والتي من المفترض أن تتدخل حيز التنفيذ عند الساعة الساعة من مساء اليوم.

واعتبر ناشطون أن الاتفاق لا يأتي في صالح المعارضة والمدنيين، مستشهدين بالمجزرة التي نفذت في إدلب بالتزامن مع إقرار الاتفاق، إضافة إلى المجازر في مناطق أخرى من سوريا.

وكان الناطق العسكري باسم حركة “أحرار الشام الإسلامية”، أبو يوسف المهاجر، أكد لعنب بلدي، أن الحركة لن تلتزم بالهدنة “فهي اتفاق أمريكي- روسي ولم نتشاور حوله”، مشيرًا إلى أن الهدنة “ستكون طوق نجاة لبشار الأسد”.

تابعنا على تويتر


Top