تركيا: سنبني مدنًا جديدة شمال حلب

turkey-Syria-13er5.jpg

نائب رئيس مجلس الوزراء التركي، نور الدين جنكلي (انترنت)

قال نائب رئيس مجلس الوزراء التركي، نور الدين جنكلي، إنّه “سيتم إنشاء مدن جديدة في المناطق السورية التي حررت من قبل قوات الجيش السوري الحر في إطار عملية “درع الفرات”، شمال سوريا، بدعم ومساندة من تركيا وقوات التحالف الدولي.

وأضاف جنكلي، في تصريحات الثلاثاء 13 أيلول، من مقر حزب العدالة والتنمية بولاية غريسون الشمالية، أنّ بلاده ستعمل على توفير كافة مقومات الحياة في المناطق السورية المحررة، وسيتم عودة السوريين إلى تلك المناطق والعيش فيها.

وأكّد المسؤول التركي عودة عشرات الآلاف من السوريين إلى بلادهم عقب السيطرة على مدينة جرابلس ومحيطها، قبل أسبوعين من يد “تنظيم الدولة”، مشيرًا إلى أن بلاده تخطط لاستمرار دعم “الجيش الحر” حتى يتمكن من تحرير مساحة بطول 95 كيلومترًا وبعمق 45 كيلومترًا من المناطق السورية المتاخمة للحدود التركية.

وشدّد على أنّه من واجب الدولة والحكومة التركيتين الحفاظ على أمن حدودها ومواطنيها، وأنّ عملية “درع الفرات” تهدف إلى ذلك.

وكانت رئيسة بلدية ولاية غازي عنتاب، فاطمة شاهين، أجرت في 9 أيلول زيارة إلى جرابلس، والتقت عددًا من المواطنين السوريين القاطنين في المدينة، أثناء جولتها التفقدية بداخلها.

و أكّدت أنّ “سلطات ولايتها تبذل قصارى جهدها من أجل تأمين كافة متطلبات الحياة وضخ الماء والكهرباء إلى جرابلس، خلال فترة قصيرة”.

وأطلقت وحدات خاصة من الجيش التركي مدعومة بقوات التحالف الدولي مع قوات “الجيش الحر”، في 24 آب، عملية عسكرية في جرابلس، تحت مسمى “درع الفرات” تهدف إلى تأمين الشريط الحدودي من تنظيم “الدولة” وقوات “سوريا الديمقراطية”.

تابعنا على تويتر


Top