موسكو تعلن بدء انسحاب قوات الأسد من “الكاستيلو”

kastello-enab-2016q22_WERWEFSDF.jpg

أرشيفية- طريق الكاستيلو في مدينة حلب (عنب بلدي)

أعلنت رئاسة الأركان الروسية عصر اليوم، الخميس 15 أيلول، بدء انسحاب الآليات العسكرية التابعة لقوات الأسد من طريق “الكاستيلو” الواقع شمال مدينة حلب.

وقالت الأركان، بحسب ما نقلت قناة “روسيا اليوم”، إن سحب الآليات يأتي في سياق إنشاء منطقة خالية من السلاح.

ومن المتوقع دخول 20 شاحنة تحمل مساعدات إغاثية إلى أحياء حلب الشرقية الخاضعة لسيطرة المعارضة في مدينة حلب، من طريق “الكاستيلو”، غدًا الجمعة.

وكانت الأمم المتحدة أعلنت أمس أن الشاحنات عبر الحدود التركية واستقرت في سوريا، إلا أنها تنتظر موافقة النظام السوري على دخولها إلى أحياء المعارضة.

ووفقًا للاتفاق الأمريكي- الروسي بخصوص تهدئة في سوريا، فإن “الكاستيلو” سيكون منطقة منزوعة السلاح، وسيكون ممرًا للمساعدات إلى شقي مدينة حلب الشرقية والغربية.

لكن المساعدات وصلت حتى ساعة إعداد التقرير إلى الأحياء الغربية التابعة للنظام السوري، في حين لم يصل أي منها إلى الأحياء الشرقية.

ويشكك ناشطون ومراقبون من جدية اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، في ضوء خروقات وثقتها المنظمات الحقوقية، والائتلاف المعارض، معظمها سجّلها النظام وحلفاؤه.

وبدأ اتفاق التهدئة بالسريان في السابعة من مساء الاثنين 12 أيلول، الموافق لأول أيام عيد الأضحى، وشهدت الـ 72 ساعة الفائتة انخفاضًا ملحوظًا في عدد الضحايا وحالات استهداف المدنيين في المناطق المشمولة بالاتفاق.

تابعنا على تويتر


Top