خرق جديد للتهدئة.. الطيران الحربي يقصف مدينة الأتارب بريف حلب

ATAAAAREB_SYRIA_ALEPPO.jpg

آثار القصف على سوق الأتارب في ريف حلب الغربي - الثلاثاء 2 آب (لجان التنسيق المحلية في الأتارب)

قصف الطيران الحربي مدينة الأتارب في ريف حلب الغربي ما أدى لوقوع عدد من الجرحى بين صفوف المدنيين في خرق جديد للتهدئة المتفق عليها.

وأفاد مراسل عنب بلدي في حلب اليوم، الجمعة 16 أيلول، أن الطيران الحربي قصف المدينة بصواريخ “C5” ما أدى إلى إصابة ثلاثة مدنيين على الأقل.

مركز حلب الإعلامي قال عبر صفحته في “فيس بوك” إن “المقاتلات الحربية استهدفت مدينة الأتارب وبلدة قبتان الجبل وطريق “حور – دارة عزّة” في ريف حلب الغربي بصواريخ طراز C5″.

ويعتبر صاروخ C5 من أوائل الصواريخ التي استخدمها النظام السوري ضد الثورة السورية، وهي صواريخ شديدة الانفجار وكثيرة الشظايا.

كما أكد المراسل أن طفلين أصيبا في حي الشيخ سعيد جنوب حلب، بعد استهدافهما من قبل قناصة قوات النظام المتمركزة في الحي.

ويأتي القصف في ظل اتفاق التهدئة الأمريكي- الروسي، إلا أن منظمات حقوقية وثقت 61 خرقًا لقوات الأسد في عدة مناطق من سوريا، خلال الأيام الثلاثة الأولى من الاتفاق الذي بدأ الاثنين 12 أيلول.

وتوزعت المناطق بين محافظات حماة وحمص وإدلب وحلب والقنيطرة وريف دمشق.

ويتخوف ناشطون معارضون من فشل الاتفاق، كونه مبهمًا وغير واضح المعالم، كما فشل الاتفاق السابق الذي رعاه الطرفان، في 27 شباط الماضي، وشهد آلاف الخروقات.

تابعنا على تويتر


Top