ضحايا جراء قصف بالبراميل المتفجرة على مدينة داعل بريف درعا

dftgty6u78i89o890645.jpg

الدمار الناتج عن القصف بالبراميل المتفجرة على مدينة داعل- الأحد 18 أيلول (فيس بوك)

قتل خمسة مدنيين على الأقل وأصيب آخرون، جراء قصف جوي بالبراميل المتفجرة على أحياء مدينة داعل في ريف درعا الأوسط، الأحد 18 أيلول.

وذكر مراسل عنب بلدي أن الطيران المروحي ألقى أربعة براميل متفجرة على المدينة بعد ظهر اليوم، ما تسبب بسقوط ضحايا وجرحى بين الأهالي.

وأشار المراسل إلى أن مدينة داعل يقطنها حوالي 50 ألف نسمة، وتعاني من ضغط سكاني يجعل أي استهداف لها يتسبب بسقوط ضحايا وجرحى.

وكانت قوات الأسد استهدفت داعل بقذائف الهاون والمدفعية والدبابات قبل ثلاثة أيام، عقب تقدم طفيف على المحور الشرقي للمدينة داعل، في ظل تخوف من اقتحامها إلى جانب بلدة إبطع المجاورة.

وسعى النظام السوري إلى تنفيذ مصالحات في داعل وإبطع عقب سيطرته على الشيخ مسكين، لكن مشروع المصالحات اصطدم برفض الأهالي وفصائل “الجيش الحر”.

تابعنا على تويتر


Top