مرشح لرئاسة بلغاريا ينحت تمثالًا يجسد معاناة اللاجئين السوريين

df4542.jpg

تمثال مصير للنحات البلغاري (الاناضول)

قرر النحات البلغاري، ويليسلاف ميناكوف، المرشح لانتخابات الرئاسة البلغارية، نحت تمثال يجسد معاناة اللاجئيين السوريين خلال رحلتهم إلى أوروبا.

وقال ميناكوف، بحسب وكالة “الأناضول” اليوم، السبت 24 أيلول، إن التمثال سيحمل اسم “مصير” لتسليط الضوء على مأساة السوريين أثناء هروبهم من جحيم الحرب في بلادهم بحثًا عن حياة أفضل.

وقرر ميناكوف نحت التمثال عقب زيارة قام بها إلى مخيمات اللاجئين في اليونان، في وقت سابق، واطلع على أوضاعهم وظروفهم الصعبة.

النحات البلغاري أكد أن أزمة اللاجئين هي مشلكة عالمية، ومن الضروري توجيه أنظار العالم كله نحوها عبر الفن، مشيرًا إلى أن اللاجئين يعانون من ظروف صعبة جدًا ومن الضروري مد يد العون لهم.

ولا يزال الآلاف من اللاجئين عالقين على الحدود اليونانية في المخيمات بعد الاتفاق الأوروبي- التركي، الذي يسمح بإعادة اللاجئين إلى تركيا مقابل مفاوضات للانضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي.

ولاقى احتجاز اللاجئين في مخيمات اليونان ردود فعل غاضبة، من قبل منظمات إنسانية التي طالبت بفتح الحدود أمامهم واستقبالهم.

وكانت مؤسسة “أبسوس مور” البريطانية، نشرت نتائج استطلاع للرأي أجري في دول أوروبية مختلفة، أظهرت أنّ أكثر من ثلاثة أرباع الأوروبيين “يتعاطفون” مع السوريين اللذين يلجؤون إلى بلدانهم.

تابعنا على تويتر


Top