فصيل في “الحر” يخلي مواقعه احتجاجًا على إغلاق الحدود الأردنية (فيديو)

ert57u767ikumjnh453.jpg

بيان لواء "الشهيد نبيل عميان"- الأحد 25 أيلول (يوتيوب)

أعلن لواء “الشهيد نبيل عميان” التابع لـ “الجبهة الجنوبية” في “الجيش الحر” الانسحاب من النقاط الحدودية مع الأردن في ريف درعا الغربي، الأحد 25 أيلول.

وفي تسجيل مصور، أعلن المتحدث باسم الفصيل أن الانسحاب جاء بسبب الهجوم البري والجوي لقوات الأسد وحلفائه على مدن وبلدات محافظة درعا، وبسبب إغلاق الحدود بوجه الجرحى السوريين من مدنيين وعسكريين، من قبل السلطات الأردنية.

وناشد الفصيل، الحكومة الأردنية بضرورة إعادة فتح المعابر الإنسانية المخصصة للمصابين والجرحى، بحسب ما جاء في التسجيل.

وكانت السلطات الأردنية أعلنت أواخر حزيران الماضي حدودها الشمالية مناطق عسكرية مغلقة، على خلفية الهجوم الذي تعرض له حرس الحدود الأردني بالقرب من مخيم الركبان وخلّف قتلى وجرحى في صفوفه، لينعكس ذلك على حركة عبور الجرحى باتجاه الأراضي الأردنية لتلقي العلاج، بعد إغلاق الحدود بشكل كامل.

وأطلقت الأوساط الشعبية والطبية في درعا مناشدات متكررة للسلطات الأردنية والهيئات الدولية، للسماح بإدخال الجرحى لتلقي العلاج، قوبلت بعدم الرد.

تابعنا على تويتر


Top