ارتفاع حصيلة ضحايا حلب.. عوائل تحت الأنقاض

dtgrty667u8i87ii9u67y54r.jpg

إجلاء الجرحى من تحت الأنقاض في حي الهلك في مدينة حلب- الجمعة 30 أيلول (مركز حلب الإعلامي)

بلغ عدد الضحايا المدنيين في أحياء حلب الشرقية 24 شخصًا، الجمعة 30 أيلول، جراء الغارات الجوية على المناطق المأهولة بالسكان.

وذكر مصدر طبي لعنب بلدي أن 24 شخصًا قتلوا بينهم أطفال ونساء، جراء غارات جوية على أحياء بعيدين والحيدرية والهلك والشيخ فارس والعويجة والشقيف والصاخور وسليمان الحلبي ومساكن هنانو، بعضها بقنابل “ارتجاجية”.

معظم الضحايا تركزوا، بحسب مراسل عنب بلدي، في حيي بعيدين والشيخ فارس، وأكد المصدر الطبي وجود عائلة محتجزة تحت الأنقاض في حي الشيخ فارس، تحاول فرق الدفاع المدني إخلاءها.

من جهته، نقل مركز حلب الإعلامي عن “الإدارة العامة للخدمات” تأكيدها خروج محطة مياه الشرب في حي سليمان الحلبي عن الخدمة، نتيجة القصف الذي طالها اليوم، ما تسبب بانقطاع المياه عن أحياء حلب الشرقية.

وتزامن القصف مع محاولات اقتحام برية لقوات الأسد والميليشيات الرديفة من عدة محاور، أبرزها مستشفى الكندي من القطاع الشمالي، وبستان الباشا والشيخ خضر من القطاع الأوسط في منطقة حلب الشرقية، دون تحقيق أي تقدم يذكر.

تابعنا على تويتر


Top