غارات تخرج مشفى الصاخور في حلب عن الخدمة

ajj88.jpg

آثار القصف على مدينة حلب (انترنت)

استهدفت غارات جوية مشفى حي الصاخور بمدينة حلب ما أدى لتدميره وخروجه عن الخدمة.

وأكد مراسل عنب بلدي في مدينة حلب اليوم السبت، 1 تشرين الأول، خروج مشفى الصاخور عن الخدمة إثر استهدافه ببراميل متفجرة وقنابل عنقودية، دون وقوع ضحايا بشرية واقتصار الأضرار على الماديات.

ووثق مركز حلب الإعلامي سقوط ضحية وعدّة إصابات بين المدنيين كحصيلة أولية في حي الصاخور اثر استهداف الحي من الطيران الحربي والمروحي.

وأكد المركز استهداف حي الصاخور شرقي مدينة حلب بصواريخ تحمل قنابل عنقودية وسط تحليق مكثف للطيران الحربي والمروحي في سماء الحي.

وتعيش حلب أيامًا دموية منذ أكثر من أسبوع، عقب انهيار اتفاق التهدئة، في الوقت الذي تحاول فيه قوات الأسد مدعومة بالطيران الروسي، والميليشيات الرديفة على الأرض، اقتحام الأحياء الشرقية التي تسيطر عليها المعارضة.

ولم تنجح قوات الأسد حتى اليوم في التقدم، بعد إعلانها معركة لطرد فصائل المعارضة من الأحياء التي تسيطر عليها، بينما قتل أكثر من 400 مدني خلال الأسبوع الماضي، وفق إحصائية حصلت عليها عنب بلدي من المكتب الإعلامي للدفاع المدني.

تابعنا على تويتر


Top