أبرز “الفهود” الذين خسرهم “النمر” في سوريا

12122651_10153726699392474_6349111001292916415_n.jpg

سهيل الحسن، الخميس 1 تشرين الأول مع أحد مرافقيه (انترنت)

تأسست مجموعة “الفهود” أواخر عام 2012، بإشراف من العقيد سهيل الحسن الملقب “النمر” والذي يعد أحد الضباط المفضّلين لدى النظام السوري، ويتبع سياسة التدمير الشامل والأرض المحروقة تجاه المناطق التي يوجد فيها خصومه.

يبلغ عدد قوات “النمر”، بحسب ما رصدت عنب بلدي، حوالي ألف عنصر يتلقون تدريبات قاسية على كافة أنواع الأسلحة.

ومن بين المقاتلين مجموعة “الفهود”، التي يعتمد عليها النمر بشكل أساسي في المعارك، بعدما أسسها بمنظور طائفي من حمص ومحافظة طرطوس واللاذقية، حتى يضمن الولاء التام له في المعارك.

تلقت هذه المجموعة خسائر كبيرة منذ تأسيسها، طالت القادة الرئيسيين واليد اليمنى التي يعتمد عليها “النمر”، خلال المعارك التي خاضتها في حمص وحلب وحماة وإدلب، ومن أبرز القادة الذين قتلوا:

العميد ياسين محي الدين عثمان:

يعدّ من أكثر القادة المقربين للنمر، ويعتمد عليه بشكل أساسي في معاركه القتالية، يطلق عليه بين عناصره لقب “الرعد”، ويسميه آخرون “فهد 1″، وفق الترتيب الذي يطلقه “النمر” على قادته حسب الولاء له.

قتل عثمان في المعارك الدائرة في ريف حلب، خلال المعركة التي أطلقها “النمر” لفك طوق الحصار الذي كان يفرضه “تنظيم الدولة” على مطار كويرس، في تشرين الثاني 2015، الذي حوصر لمدة ثلاث سنوات.

العميد ياسين محي الدين عثمان

العميد ياسين محي الدين عثمان

علي كنعان “الحجي1”:

يطلق عليه بعض الموالين “الحجي”، ينحدر من قرية عين السودة في تلكلخ بريف حمص الغربي، ويعد أحد أهم الأذرع العسكرية للـ “النمر” في سهل الغاب بريف حماة.

قتل كنعان خلال الاشتباكات بين قوات النظام و”جيش الفتح” في آب 2015، سيطر خلالها “الفتح” على بلدة القرقور وتلتها، الواقعتين عند أطراف محافظة إدلب، قرب الحدود الإدارية مع مدينة حماة.

علي كنعان "الحجي"

علي كنعان “الحجي”

محمد كنعان “الحجي2”:

شقيق علي كنعان ويلقب أيضًا بـ “الحجي”، وانحسب هذا اللقب على أغلب القادة العسكريين في المجموعة.

قتل في مدينة تدمر في ريف حمص الشرقي، في 20 نيسان الماضي، ويعد من أبرز المقاتلين الذين خدموا النظام بمعاركه منذ بداية الثورة السورية، لينتقل للعمل مع “النمر” وينتهي به المطاف قتيلًا على يد تنظيم “الدولة”.

محمد كنعان "الحجي2"

محمد كنعان “الحجي2”

مرافق “النمر” الأول مهند كمال سليمان:

يكنى بـ “أبو حديد”، وينحدر من قرية “جوبة مجبر” في منطقة الشيخ بدر التابعة لمحافظة طرطوس.

قتل في المعارك التي شارك فيها “النمر” في ريف حلب، ويعتبره الحسن “بطلًا من خيرة مقاتلي مجموعات الفهود”.

وكان يظهر خلفه في جميع الصور من قلب المعارك التي يخوضها الحسن في سوريا، قبل مقتله في آب 2016.

مهند كمال سليمان

مهند كمال سليمان

مرافق “النمر” الثاني كرام إسماعيل:

يكنى بـ “أبو لوند”، ينحدر من قرية وادي العيون التابعة لناحية مصياف في محافظة حماة، ويعد من أهم المرافقين للحسن مع مهند سليمان، كان يقطن في “المزة 86” بمدينة دمشق ذات الأغلبية الموالية للنظام السوري.

وقتل مع مهند كمال سليمان، في آب الماضي.

كرام إسماعيل

كرام إسماعيل

فؤاد الصالح قائد “الفهد 6”:

قائد مجموعة “الفهود 6” العاملة في مدينة حماة وريفها، نعته العديد من الصفحات الموالية في مدينة حمص، في 4 تشرين الأول الجاري.

فؤاد الصالح

فؤاد الصالح

يعتقد أنه قتل في المعارك بمعردس في ريف حماة أثناء تحريرها من قبل فصيل “جند الأقصى”، وهو آخر قتلى الفهود في سوريا، حتى ساعة إعداد هذا التقرير.

تابعنا على تويتر


Top