أمريكي ينجب أكثر من 100 طفل خلال أربع سنوات

FATHER_BABIES_UN_1.jpg

الأمريكي مات ستون (فيس بوك)

يتوقع أن يكون الشاب الأمريكي مات ستون أبًا لقرابة 100 طفل، بعدما بدأ قبل أربع سنوات برنامجًا لنشر السعادة لمن لا أبناء لهم، من خلال التبرع بحيواناته المنوية.

ونشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الخميس 6 تشرين الأول، تقريرًا عن ستون، وذكرت أنه يبلغ من العمر 37 عامًا، ويتلقى يوميًا ما لا يقل عن عشرة اتصالات من أشخاص يرغبون بإنجاب أطفال، ويطلبون منه “خدمة الأبوة”.

ورصدت عنب بلدي صفحة ستون في “فيس بوك”، وتبين أنه يقدم خدماته للجميع مجانًا.

وأكد للصحيفة البريطانية أن لديه ما لا يقل عن 100 طفل ولدوا خلال السنوات الأربع الماضية، وقال إن الفكرة جاءته قبل عشر سنوات عندما عمل لفترة قصيرة في بنك للتبرع بالنطاف.

ووفق الصحيفة فإن ستون لا يستجيب لكافة الطلبات، بل يدر س الحالة الاجتماعية والمادية للراغبين في الإنجاب “للتأكد أن الأبناء الذين سيولدون سيعيشون في وسط سعيد”، وأوضحت أنه صمم استبيانًا يملؤه الراغبون عبر الهاتف ويضم عددًا من الأسئلة، يقرر من خلالها مات إن كان سيتبرع أم لا.

ستون تعهّد بمساعدة ثمانية أشخاص أسبوعيًا، وذكرت “ديلي ميل” أن  ما لا يقل عن عشرين امرأة حامل من نطافه حاليًا، بعد الاتفاق والتبرع لهن، مشيرةً إلى أن عدد أطفاله الموثقين بالاسم وصل إلى 70 طفلًا.

إلا أن العدد يفوق المئة، وفق تعبيره “لأن بعض المستفيدين لم يعاودوا الاتصال لتوضيح موقفهم من التبرع وأنا متأكد أنهم أنجبوا أطفالهم بنجاح”.

يعمل ستون حاليًا في مجال تقنية المعلومات، ولديه قناعة أنه “مع كل حمل ناجح  هناك مردود إيجابي يتحقق”، ويؤكد أن كل تبرعاته مجانية، “أنا أبحث عن مساعدة الناس وليس لتكوين ثروة، فأنا سعيد بوضعي المادي”.

ويرى الشاب الأمريكي “أن بنوك النطاف مكلفة جدًا، وهي لا تضع في الاعتبار سوى الربح ولا تنظر إلى سعادة الزوجين”،  مقررًا أن ينجب المزيد من الأطفال خلال  السنوات الثماني المقبلة حتى يصل إلى  45 عامًا.

تابعنا على تويتر


Top