انهيارات في صفوف “داعش” شمال حلب.. و”الحر” يقترب من صوران

drtgry5hybgvfwr3.jpg

مقاتلو "الجيش الحر" في قرية غزل بريف حلب الشمالي- الاثنين 10 تشرين الأول (فيس بوك)

سيطرت فصائل “الجيش الحر” على ثماني قرى في ريف حلب الشمالي، الاثنين 10 تشرين الأول، عقب انسحاب تنظيم “الدولة الإسلامية” منها.

وقال مصطفى سيجري، رئيس المكتب السياسي في لواء “المعتصم” في “الجيش الحر”، إن الفصائل المشاركة في “درع الفرات” سيطرت اليوم على قرى غزل، والطوقلي، والعدية، ويحمول، وجازر، وبريغيدة، والشيخ، ريح، وكفرغان في ريف حلب الشمالي.

ووفقًا لخارطة السيطرة، فإن “الجيش الحر” بات على أبواب بلدة صوران بريف حلب، عقب التقدم الأخير على حساب تنظيم “الدولة”.

وتقدمت فصائل المعارضة، متمثلة بغرفتي عمليات “درع الفرات” و”حور كلّس”، في الأيام القلية الماضية على أكثر من قرية في منطقة الراعي شمال حلب، ويتوقع أن تستمر المعارك التي بدأت منتصف أيلول الماضي، حتى طرد عناصر تنظيم “الدولة” من مدينة الباب، مرورًا بمقراتهم شمالها.

ووصلت فصائل “الحر” منذ 26 آب الماضي، مدينة جرابلس باعزاز بعد طرد التنظيم من القرى المنتشرة بين المدينتين ونقاط واسعة قرب الحدود التركية ، خلال مرحلتين استمرتا حوالي 15 يومًا.

تابعنا على تويتر


Top