المعارضة تستعيد نقاطًا جنوب حلب.. “أحرار الشام”: قتلنا ضباطًا برتب عالية

AHRAR_SALSHAM_ALEPPO_SYRIA_OCT.jpg

مقاتل من المعارضة جنوب حلب - أيلول 2016 (حركة أحرار الشام الإسلامية)

استعادت فصائل المعارضة السورية كافة النقاط التي تقدمت إليها قوات الأسد في حي الشيخ سعيد جنوب حلب صباح اليوم، الثلاثاء 11 تشرين الأول.

وأعلنت حركة “أحرار الشام الإسلامية” قبل قليل السيطرة على جميع النقاط التي تقدمت إليها القوات في الحي، مؤكدةً “جرح العشرات وقتل ضباط برتب عالية خلال صد الهجوم الخامس على التوالي”.

مراسل عنب بلدي في حلب أوضح أن الفصائل سيطرت على أربع نقاط خسرتها فجر اليوم في الحي، ونقل عن مصدر عسكري قوله إن عدد القتلى من قوات الأسد وميليشيا “النجباء العراقية” التي تساندها وصل إلى 15 قتيلًا.

في سياق متصل أكد المراسل تجدد القصف على أحياء المدينة، لافتًا إلى أن الطيران الحربي استهدف بأربع غارات حيي المواصلات وقاضي عسكر، واقتصرت الأضرار على الماديات.

وتتزامن المعارك جنوب المدينة قرب الشيخ سعيد، مع اشتباكات بين فصائل “الجيش الحر” وقوات الأسد، على محوري بستان الباشا وسليمان الحلبي، دون أي تقدم للطرفين.

وتقدمت قوات الأسد والميليلشيات الرديفة قبل أيام في حي بستان الباشا شمالًا، وسيطرت على عدد من المواقع فيه، منها معهد الإعداد الرياضي وسكن المعهد ومدرسة “العلماء الصغار”.

وبدأ النظام السوري بمساندة ميليشيات أجنبية منذ أسبوعين، هجومًا واسعًا على الأحياء الشرقية من مدينة حلب، بغية طرد فصائل المعارضة منها، واستطاع السيطرة على منطقة الشقيف الصناعية، ومشفى الكندي، ودوار الجندول، خلال الأيام الماضية.

تابعنا على تويتر


Top