اللجنة الرياضية في ريف دمشق تعلّق كافة نشاطاتها

EnabBaladi-Douma-Damascus.jpg

إسعاف إحدى الجرحى جراء القصف الجوي في مدينة دوما بريف دمشق (الدفاع المدني)

علقت اللجنة التنفيذية للرياضة في ريف دمشق، جميع النشاطات الرياضية ليوم واحد نظرًا للغارات الجوية المكثفة، التي يقوم بها النظام السوري منذ صباح اليوم.

وحصلت عنب بلدي على بيان للجنة اليوم، الأربعاء 11 تشرين الأول، أعلنت فيه عن إيقاف جميع نشاطاتها الرياضية التي تقيمها في مدن وأحياء ريف دمشق، “حرصًا على سلامة الرياضيين، على أن يتم النظر للوضع في وقت لاحق”.

وأعلنت إدارة مهرجان الغوطة الشرقية الرياضي الأول في ريف دمشق تعليق منافسات المهرجان، مضيفًة أنها ستجتمع في وقت لاحق لدراسة الوضع العام قبل المتابعة.

وأطلقت الهيئة العامة للرياضة والشباب العديد من البطولات المحلية والرياضية في ريف دمشق والمناطق المحررة في الشمال وأماكن توزع اللاجئين في تركيا، وشاركت في عدد من البطولات الدولية، وتضم عدة اتحادات ومنتخبات وطنية ولجانًا تنفيذية، ولها العديد من المراكز في كافة المناطق المحررة في سوريا.

وتتعرض مدن وأحياء الغوطة الشرقية بريف دمشق صباح اليوم، إلى قصف من الطيران الحربي موقعًا عددًا من الضحايا ودمارًا في الأبنية السكنية، إضافًة لمعارك على العديد من محاورها في محاولة من قوات الأسد والميليشيات الرديفة إحراز تقدم في المنطقة.

14702250_980986255360698_7692761306270451702_n

تابعنا على تويتر


Top