سيارة مفخخة تهزّ أعزاز وتقتل عناصر في “الجيش الحر”

Azaz-Aleppo-Syria.jpg

فرق الدفاع المدني تحاول إسعاف الجرحى (مركز اعزاز الإعلامي)

انفجرت سيارة مفخخة على أطراف مدينة اعزاز في ريف حلب الشمال، ما أدى إلى مقتل نحو 25 شخصًا وإصابة آخرين.

وأفاد مراسل عنب بلدي في حلب اليوم، الخميس 13 تشرين الأول، أن السيارة انفجرت عند حاجز سجو على طريق باب السلامة ما أدى إلى مقتل نحو 25 مقاتلًا في “الجيش الحر”، كحصيلة أولية.

وتشير أصابع الاتهام إلى تنظيم “الدولة الإسلامية” بالوقوف وراء التفجير.

وفي الوقت الذي لم يتبن التنظيم مسؤوليته رسميًا، غرّدت حسابات جهادية مؤيدة له عبر موقع “تويتر” مهللةً بالعملة.

وكانت فصائل “الحر” سيطرت، منذ أواخر الماضي، على مناطق واسعة قرب الحدود التركية، ووصلت مدينة جرابلس باعزاز بعد طرد التنظيم من القرى المنتشرة بين المدينتين، خلال مرحلتين استمرتا حوالي 15 يومًا.

وما تزال المعارك مستمرة، ويقول قياديو “الجيش الحر” إن هدفها طرد تنظيم “الدولة” من مدينة الباب، معقله الرئيس شمال حلب.

تابعنا على تويتر


Top