“تجمع فاستقم” يعلن قتل ضباط إيرانيين وحزب الله في حلب

syria_ale.jpg

مقاتلين من تجمع فاستقم في الراموسة بحلب (انترنت)

أعلن فصيل “تجمع فاستقم” اليوم السبت، 15 تشرين الأول، استهداف مبنى نادي الضباط في مدينة حلب، ما أدى إلى قتل عناصر إيرانية ومن حزب الله بينهم ضباط.

وذكر الناطق العسكري باسم الفصيل “عمار سقار” عبر حسابه في “فيس بوك” قبل قليل، مقتل ستة عناصر من القوات الإيرانية أغلبهم ضباط، الخميس الفائت، بعد استهداف فوج المدفعية للمبنى بالعديد من قذائف الهاون.

ومن بين القتلى الذين أعلن عنهم الفصيل، القيادي العسكري في حزب الله اللبناني، محمود مزنر، الذي نعته أمس المواقع المقربة من الحزب.

الفصيل أوضح أن العملية تمت بعد رصد مكان اجتماع لضباط إيرانيين وآخرين من حزب الله اللبناني بالقرب من نادي الضباط في مدينة حلب.

وكان  فصيل “فيلق الشام” أعلن استهداف موكب داخل مدينة حماة أمس، الجمعة 14 تشرين الأول، ما أدى إلى قتل ضباط روس وإيرانيين.

وتقاتل العديد من الميليشيات الإيرانية ومن حزب الله في سوريا إلى جانب قوات الأسد، أبرزها الحرس الثوري الإيراني، الذي أرسل العديد من الخبراء العسكريين والضباط ورجال الدين، وتلقوا النصيب الأكبر من التصفيات على أيدي قوات المعارضة العاملة في كافة المناطق السورية.

تابعنا على تويتر


Top