صواريخ ارتجاجية تقتل عائلة بينها 8 أطفال في حلب

Aleppo-Syria-Marjeh.jpg

فرق الدفاع المدني تنتشل الضحايا في حي المرجة - 17 تشرين الأول 2016 (مديرية الدفاع في حلب)

قتل 14 مدنيًا في قصفٍ بالصواريخ الارتجاجية استهدف حي المرجة في مدينة حلب، صباح اليوم 17 تشرين الأول.

ونقل مراسل عنب بلدي عن الدفاع المدني في حلب أن الضحايا هم عائلة واحدة، وبينهم ثمانية أطفال.

وحصلت عنب بلدي على أسماء الضحايا، وهم:

خالد محمد عيد قبس (25 سنة)، وأولاده: أمينه محمد عيد قبس (8 سنوات)، ونادية محمد عيد قبس (4 سنوات).

لجينا عامر جمال (20 سنة)، وأولادها أمينة فراس قبس (7 سنوات)، وتيما فراس قبس (5 سنوات)، وقمر فراس قبس (سنتين)، ومحمد عيد فراس قبس (3 سنوات)، وفاطمه الزهراء فراس قبس (شهر ونصف).

عيشة أحمد قبس (17 سنة)، وابنها حسن يوسف قبس (شهر ونصف).

إلى جانب الشاب حمودة حسين قبس (25 سنة)، ورجل مسن من أصول تركية (60 سنة).

وأكدت مديرية الدفاع المدني في حلب، أن فرقها ما تزال تنتشل ضحايا القصف من تحت الأنقاض، حتى لحظة إعداد التقرير.

وتتعرض حلب لقصفٍ لا يهدأ من قبل الطيران السوري والروسي، وسط محاولة لاقتحام أحيائها الشرقية، تقابل بمقاومة لمقاتلي “الجيش الحر”.

تابعنا على تويتر


Top