“فيس بوك” تُحدّث نظام الأمان وتطرح نصائح جديدة

FACEBOOK_OCT_TEC.jpg

موقع مركز الأمان الجديد في "فيس بوك"

“يسعدنا أن نعلن اليوم عن طرح أحدث نسخة من موقع مركز الأمان في فيس بوك”، كتب رئيس قسم السلامة العالمية، أنتيغون ديفيز، على موقع مركز الأمان اليوم، الخميس 27 تشرين الأول.

يوفر التحديث الجديد لمركز الأمان لجميع مستخدمي “فيس بوك”، إمكانية الوصول إلى مركز “منع الإساءة” التابع له، وهو عبارة عن مورد لكل من يبحث عن إرشادات عن كيفية منع الإساءة ومواجهتها، ويقول ديفيز إن الموقع طُوّر منذ عام 2013، مع ما يقارب 60 شريكًا حول العالم.

وطرح رئيس قسم السلامة العالمية جملة من النصائح لمستخدمي “فيس بوك”، التي تتوفر بأكثر من 50 لغة ومنها العربية، وتحتوي على مقاطع فيديو إرشادية، وأبرزها:

تأمين تسجيل الدخول من خلال “المصادقة الثنائية”، وهي أفضل وأسهل وسيلة لضمان الحفاظ على الحساب، فعند تسجيل الدخول من مكان آخر يطلب إدخال رمز يتلقاه المستخدم على هاتفه للتأكد من مالكه.

ويمكن تفعيل الميزة من خلال الضغط على الإعدادات، ثم إعدادات الأمان، وتحديد إشارة ضمن المربع الموجود بجوار عبارة “الموافقات على تسجيل الدخول”.

ودعا ديفيز إلى الإبلاغ في حال وجود يجب ألا يكون موجودًا في “فيس بوك”، مشيرًا إلى أن فريق العمل العالمي في مركز الأمان يعمل على مدار الساعة وطوال أيان الأسبوع.

وللحفاظ على الخصوصية، يمكن للمستخدم تحديد من يستطيع الاطلاع على ما يشاركه باستخدان أداة “تحديد الجمهور”، وفق ديفيز، وأوضح للمستخدمين أن تحديد من يمكنه الإشارة إليك في المنشورات، هو أحد أهم أنظمة الأمان، من خلال تفعيل خيار الموافقة على منشورات الأصدقاء، قبل نشرها على الصفحة الشخصية.

ويملك الشركة الأمريكي مارك زوكربيرغ، الذي أسسها عام 2004، ووفق إحصاءاتها الرسمية فإن أكثر من مليار مستخدم يستخدمون تطبيقاتها الخاصة وأبرزها: “فيس بوك”، و”ماسنجر”، و”إنستغرام”، و”واتساب”.

وتحاول “فيس بوك” التي تملك أكثر من مليار مستخدم نشط شهريًا على معظم تطبيقاتها، أن تكون منصة عالمية شاملة، من خلال تطوير ما تملكه من وسائل تواصل، آخرها تحديث جديد لـ”واتساب” جلب ميزة الفيديو للمستخدمين.

تابعنا على تويتر


Top