قوات المعارضة تسقط طائرة استطلاع روسية في ريف اللاذقية

plane-in-lattakia.jpg

أسقطت فصائل المعارضة العاملة في ريف اللاذقية، طائرة استطلاع روسية على محور كبانة بجبل الأكراد اليوم، 30 تشرين الأول.

وأظهر تسجيل مصور عددًا من العناصر يحملون الطائرة المتضررة بشكل بسيط، بينما تبنت “فتح الشام”، إسقاطها في بيان لها في “تويتر”.

وتنتشر العديد من فصائل المعارضة في بلدات وقرى ريف اللاذقية، وتمتلك أسلحة متنوعة خفيفة وثقيلة تساعدها في صد هجمات قوات الأسد، وإسقاط العديد من طائرات الاستطلاع.

وكانت عدة حسابات جبهة “فتح الشام”، أعلنت أول أمس، “استهداف مطار حميميم بأكثر من 40 صاروخ غراد، ردًا على قصف الطائرات الروسية للمدنيين، ما أدى لوقوع عددٍ من قوات الأسد بين قتيل وجريح”.

وتسيطر قوات الأسد والميليشيات الرديفة على مساحات واسعة من ريف اللاذقية الشمالي، وتقدمت منذ مطلع العام الجاري في جبلي التركمان والأكراد، وسيطرت على عدد من البلدات الاستراتيجية أهمها سلمى وكنسبا وربيعة.

تابعنا على تويتر


Top