فنانون روس يزورون قاعدة “حميميم” الروسية في ريف اللاذقية

ROSIA.jpg

مجموعة من القوات الروسية في قاعدة حميميم (انترنت)

زار عدة فنانين ومسرحيين روس قاعدة حميميم الجوية في ريف اللاذقية في سوريا، والتي تتخذها روسيا قاعدة عسكرية لها.

وقال موقع “روسيا اليوم”، اليوم الثلاثاء 1 تشرين الأول، “قدّم مشاهير في فنون السينما والمسرح الغنائي الروسي، عروضهم أمام العسكريين الروس الذين يقومون بأداء الخدمة في قاعدة حميميم الروسية في سوريا”.

وكان من بين الفنانين، الفنان بافل تيتوف (باسكال)، الذي قدم في حميميم أكثر أغنيات البوب الرومانسية شعبيةَ بعنوان “القلب الحرير”.

في حين حظي العرض الذي قدمه الفنان الروسي أندريه نوسكوف، المتخذ لأحد الأدوار في مسلسل “من رب البيت هنا” التلفزيوني المعروف، بإقبال كبير بين العسكريين الروس في القاعدة، بحسب الموقع.

وقال رئيس الفرقة الموسيقية المقدم، إيغور كريشونوك، إن فرقته تزور حميميم للمرة الثالثة، وقد قدمت هذه المرة في القاعدة الجوية الروسية أغنية جديدة بعنوان “عالم روسيا”.

وقدمت فرقة “القبعات السوداء” الموسيقية العسكرية التابعة لمشاة البحرية الروسية، أغنيات جديدة عن الحرب والسلم والطيارين الذين يواجهون الإرهاب في التخوم الأمامية.

وكان عشرون فنانًا ومسرحيًا روسيًا قد زاروا قاعدة حميميم الجوية في ريف اللاذقية أيلول الماضي، من أجل تقديم الدعم للعسكريين الروس الموجودين في سوريا.

واتخذت روسيا من قاعدة حميميم مقرًا عسكريًا لقواتها المقاتلة إلى جانب نظام الأسد، ووافقت الحكومة في 29 تموز الماضي، على اتفاقية نشر مجموعة جوية من الجيش الروسي، التي تسمح بالانتفاع المجاني من مطار حميميم ومنشآته، وما يوافق الطرف السوري على تقديمه من قطع الأرض.

وأصبحت القاعدة في الفترة الماضية مزارًا لمغنيين وممثلين روس بهدف دعم القوات الموجودة في القاعدة، إضافة إلى إقامة حفلات في مناسبات عديدة.

وتهتم موسكو برفع معنويات جنودها الذين يقاتلون في سوريا، وتوفير وسائل الراحة لهم داخل القاعدة، وفقًا لتسجيلات مصورة تنشرها القنوات الروسية بشكل متكرر.

تابعنا على تويتر


Top