“جيش الفتح” يبدأ معركة “تحرير” حلب الجديدة

rgrhjnthbyj6unhtbre.jpg

عربة تابعة لحركة "أحرار الشام الإسلامية" في معركة حلب- الجمعة 28 تشرين الأول (عنب بلدي)

استأنفت غرفة عمليات “جيش الفتح” معركتها الرامية إلى فك الحصار عن أحياء حلب الشرقية، الخميس 3 تشرين الثاني، بهجوم على حي حلب الجديدة، جنوب غرب المدينة، بغية السيطرة عليه.

وذكر مراسل عنب بلدي، الموجود بالقرب من الجبهات جنوب حلب، أن الهجوم بدأ بقصف كثيف من راجمات الصواريخ، على نقاط تمركز قوات الأسد في حلب الجديدة.

وأكد المراسل أن “جيش الفتح” نجح في إدخال عربة مفخخة إلى داخل الحي، لتنفجر في الساعة 11:30 صباحًا، دون معلومات عن الأضرار التي ألحقتها.

كذلك فجّرت جبهة “فتح الشام” المنضوية في “جيش الفتح” عربة مفخخة ثانية في الحي، في تمام الساعة 11:45 صباحًا، قبيل انطلاق المدرعات لاقتحام الحي.

وكانت فصائل المعارضة بدأت، الجمعة 28 تشرين الأول، هجومًا واسعًا من المحور الغربي الجنوبي لمدينة حلب، يهدف إلى فك الحصار عن الأحياء الشرقية.

ونجحت الفصائل في السيطرة على ضاحية “الأسد” وقرية منيان في المحور ذاته، وباتت على أبواب الأكاديمية العسكرية وحي حلب الجديدة.

تابعنا على تويتر


Top