تنظيم “الدولة” يعلن مقتل 15 عنصرًا لـ “الجيش الحر”.. والأخير ينفي

aleppo.jpg

قال تنظيم “الدولة الإسلامية” اليوم، الجمعة 4 تشرين الثاني، إنه قتل أكثر من 15 عنصرًا من قوات “الجيش الحر” شمال حلب.

وفي بيان نشرته وكالة أعماق، التابعة للتنظيم، قالت إن هجومًا أسفر عن “تدمير ثلاث سيارات إثر هجوم استشهادي قرب  قرية تل جيجان جنوب اخترين”.

التنظيم أضاف أن العملية تمت بعد تسلل الانتحاري إلى مقر تابع للفصائل في تل جيجان، وفجر نفسه في مجموعة من العناصر.

وفي حديث إلى عنب بلدي اليوم، نفى عضو المكتب الإعلامي لفرقة “السلطان مراد” محمد نور، سقوط قتلى للجيش الحر، مؤكدًا عدم وقوع أي انفجار في في المنطقة.

نور أشار إلى أن التنظيم يحاول في الفترة الأخيرة بث العديد من الإشاعات، في محاولة منه التغطية على خسائره التي يتلقاها على العديد من الجبهات في ريف حلب الشمالي.

فصائل الجيش الحر ما تزال مستمرة في التقدم بالقرى والبلدات التي تخضع لسيرة تنظيم “الدولة”، ولا وجود لأي تقدم لحساب التنظيم في القرى التي سيطرت عليها الفصائل مؤخرًا، بحسب نور.

وشهدت الجبهات في ريف حلب الشمالي في الأيام القليلة الماضية معارك كرّ وفرّ بين التنظيم وفصائل “الحر”، ما أدى لوقوع العديد من القتلى للتنظيم.

وتخوض فصائل “الجيش الحر” في ريف حلب الشمالي العديد من المعارك مع تنظيم “الدولة”، واستطاعت انتزاع العديد من المناطق التي كان يسيطر عليها كدابق واخترين لتصل إلى مشارف مدينة الباب.

تابعنا على تويتر


Top