قصف مكثف على ريف حلب.. وقوات الأسد تحاول التقدم في منيان

aleppo212.jpg

ثلاثة طائرات حربية في أجواء مدينة حلب الأربعاء 9 تشرين الثاني (عنب بلدي)

تعرضت بلدات ريف حلب اليوم، الأربعاء 9 تشرين الثاني، لقصف مكثف من الطيران الحربي والروسي في محاولة من قوات الأسد والميليشيات المساندة له التقدم فيها.

وأفاد مراسل عنب بلدي في مدينة حلب اليوم، أن قصفًا مكثفًا من الطيران الحربي الروسي استهدف الريف الجنوبي والغربي، ومحيط مدرسة الحكمة.

واستطاعت قوات الأسد، وميليشيا “حزب الله”، والميليشيات الإيرانية، السيطرة مساء أمس على مشروع “1070 شقة”، وعلى مدرسة الحكمة صباح اليوم.

ويتناوب الطيران الحربي والروسي على الغارات الجوية على أرياف مدينة حلب، ليتبعها طيران حربي رشاش يقلع من مطار النيرب العسكري، بحسب المراسل.

في حين تحاول قوات الأسد والميليشيات الأجنبية المساندة له، اقتحام منطقة منيان القريبة من أحياء حلب الجديدة.

وكانت مصادر أمنية روسية ذكرت أمس أنه “من المتوقع توجيه الضربة التي ستشارك فيها الطائرات الحربية، من على متن حاملة الطائرات، بالإضافة إلى إطلاق صواريخ (كاليبر) المجنحة”.

ورصد المراسل خمس طائرات روسية في أجواء مدينة حلب، أربع مروحيات وواحدة حربية، ترافقت مع طائرات استطلاع.

وتشهد جبهات مدينة حلب معارك كر وفر بين قوات المعارضة من جهة وقوات الأسد والميليشيات المساندة له من جهة أخرى، استطاعت قوات المعارضة من خلالها التقدم على عدة نقاط، لتنسحب من بعضها خلال اليومين الماضيين.

تابعنا على تويتر


Top