تركيا: 30 ألف سوري عادوا إلى جرابلس بعد “تحريرها”

dthhtjtbt345t46u75hj.jpg

عودة الحياة إلى مدينة جرابلس- الخميس 10 تشرين الثاني (الأناضول)

قالت رئيسة بلدية غازي عنتاب التركية، فاطمة شاهين، إن 30 ألف سوري عادوا إلى مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي، عقب طرد تنظيم “الدولة الإسلامية” منها.

وأوضحت شاهين، في حديث إلى وكالة “الأناضول”، الخميس 10 تشرين الثاني، أن بلدية غازي عنتاب قدمت دعمًا للخدمات التي من شأنها تسريع عودة الحياة إلى جرابلس، فأرسلت الآلات اللازمة إليها، وحلت مشاكل النظافة والإمداد بالمياه والكهرباء.

وأضافت المسؤولة التركية أن بلدية غازي عنتاب أجرت الإصلاحات اللازمة للمدارس في جرابلس، وافتتحت حديقة للأطفال، ما ساهم في سرعة عودة النساء والأطفال إلى المدينة، بحسب “الأناضول”.

وأكدت شاهين أن الحياة عادت إلى جرابلس “عاد المزارعون لفلاحة أراضيهم، وفتح التجار محلاتهم، وعادت المخابز للعمل، وتستمر عودة الأهالي إلى ديارهم التي ذاقوا مرارة الحرمان منها”.

وقدّرت المسؤولة أن عدد سكان جرابلس بعد “تحريرها” من تنظيم “الدولة” كان حوالي خمسة آلاف فقط، ووصل الآن إلى أكثر من 30 ألف مواطن، مشيرة إلى أن عدد السوريين العائدين من تركيا إلى المدينة بمحض إرادتهم، بلغ حوالي عشرة آلاف شخص.

وأعلنت تركيا بدء عمليات “درع الفرات”، 24 آب الماضي، ودعمت من خلالها فصائل “الجيش الحر” في ريف حلب، واستطاعت خلال ساعات طرد “داعش” من جرابلس، وتابعت عملياتها المستمرة حتى اليوم، وفق توجه للسيطرة على مدينة الباب.

تابعنا على تويتر


Top