تنظيم “الدولة” يعلن مقتل 30 عنصرًا لقوات “سوريا الديمقراطية”

تنظيم “الدولة” يعلن مقتل 30 عنصرًا لقوات “سوريا الديمقراطية”

عنب بلدي عنب بلدي
raqaaa1.jpg

مقاتلين من تنظيم الدولة على إحدى الحواجز في الرقة (انتررنت)

أعلن تنظيم “الدولة” اليوم، الاثنين 14 تشرين الثاني، مقتل أكثر من 30 عنصرًا من قوات “سوريا الديمقراطية” غرب بلدة عين عيسى شمال الرقة.

وفي بيان نشرته “أعماق”، التابعة للتنظيم، قالت إن هجومًا بدراجة مفخخة يقودها “استشهادي”، أسفرت عن مقتل مجموعة كاملة من عناصر “قسد”، أثناء محاولتهم التقدم على محور قرية المشاهدة جنوب عين عيسى.

التنظيم أضاف أن طائرات التحالف الدولي قصفت بالخطأ مواقع قوات “سوريا الديمقراطية”، ما أدى لوقوع عدد من العناصر بين قتيل وجريح.

وقتل تنظيم “الدولة الإسلامية” في بداية العملية العسكرية، 14 مقاتلًا من الفصائل الكردية، إثر هجوم بسيارة مفخخة استهدفت تجمعًا لهم في قرية لقطة، جنوب شرق ناحية سلوك، في ريف الرقة الشمالي.

وتستمر قوات “سوريا الديمقراطية” في المعارك التي بدأتها الأسبوع الماضي، بهدف عزل مدينة الرقة، فسيطرت على قرى خنيز والهيشة والشبل، بالتزامن مع شن طائرات التحالف الدولي عددًا من الغارات على المنطقة.

وبدأت القوات، في 7 تشرين الثاني الجاري، هجومًا على المحور الشمالي باتجاه مدينة الرقة، في عملية أطلقت عليها اسم “غضب الفرات”، وتشارك فيها وحدات “حماية الشعب” الكردية بشكل أساسي، إلى جانب فصائل عربية وتركمانية انضمت إليها.

cxm1z_sw8ae3vcf

 


Top