تركيا تغلق معبر باب السلامة على خلفية اشتباكات اعزاز

bab-alsalameh-Syria-Aleppo.jpg

معبر باب السلامة بين سوريا وتركيا (انترنت)

أغلقت السلطات التركية، اليوم الاثنين 14 تشرين الثاني، معبر “باب السلامة” الحدودي مع سوريا، بشكل مؤقت، إثر الاشتباكات التي اندلعت صباح اليوم بين حركة “أحرار الشام” و”الجبهة الشامية”.

وذكرت وكالة “الأناضول” التركية، أن قرار إغلاق المعبر أمام المدنيين والعربات بشكل مؤقت، جاء لتجنيب المدنيين الأذى، جراء الاشتباكات المتواصلة في مدينة اعزاز بريف حلب.

وهاجمت حركة “أحرار الشام”، مع عدة فصائل صباح اليوم، كافة مقرات “الجبهة الشامية” في مدينة اعزاز، واستطاعت أن تسيطر على كافة المقرات والحواجز التابعة للجبهة في المنطقة.

الوكالة أكدت أن المعبر، سيفتح أمام الحالات الصحية العاجلة فقط بعد إجراء التدقيق اللازم، على كافة الحالات.

وكانت عنب بلدي تحدثت إلى المسؤول الإعلامي للجبهة الشامية، هيثم حمو، للوقوف على سبب الاشتباكات، وأشار إلى أنها تعود لمشاكل بخصوص ثلاثة حواجز في المنطقة، وهي: الشط، ومشفى اعزاز، والدوار الرئيسي الموصلين إلى مدينة عفرين غربي اعزاز.

وحاولت عنب بلدي التواصل مع “أحرار الشام” على مدار أكثر من ساعة للرد على الحادثة، إلا أنها لم تتلق ردًا حتى ساعة إعداد التقرير.

ويعد معبر باب السلامة واحدًا من أهم المعابر التي تربط ريف حلب بتركيا، من جهة كلس ثم غازي عنتاب من الجهة الأخرى.

المعبر الذي يبعد خمسة كيلو مترات عن مدينة إعزاز، كان قد أغلق عدة مرات لدواع أمنية من قبل الجانب التركي.

تابعنا على تويتر


Top