قوات “سوريا الديمقراطية” تسيطر على قرية تل السمن شمال الرقة

5T45UHR2YGHYHJU6I7U756.jpg

آليات تابعة لقوات "قسد" في ريف الرقة الشمالي (فيس بوك)

سيطرت قوات “سوريا  الديمقراطية” على قرية تل السمن في ريف الرقة الشمالي، بعد هجوم بري واسع عززه الطيران الحربي التابع للتحالف الدولي، ما أدى إلى انسحاب تنظيم “الدولة الإسلامية” منها.

وذكر فريق  “الرقة تذبح بصمت” الإعلامي أن القوات (قسد) دخلت القرية ظهر اليوم، الأربعاء 16 تشرين الثاني، عقب ساعات من بدء الهجوم الواسع عليها، الأمر الذي أكدته حسابات موالية للتنظيم أيضًا.

وشن الطيران الحربي التابع للتحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، غارات مكثفة على القرية ومحيطها، قبل دخول القوات البرية قبل قليل.

وكان طائرات التحالف الدولي دمرت في 14 الشهر الجاري جسرًا حيويًا يربط بين قريتي تل السمن وبعاص في ريف الرقة الشمالي، بالتزامن مع استهدافها بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون.

وأعلنت قوات “سوريا الديمقراطية” بدء معركة واسعة ضمن غرفة عمليات “غضب الفرات”، بدأت في الخامس من تشرين الثاني الجاري، بهدف طرد تنظيم “الدولة” من الرقة.

وأشارت قيادة الغرفة قبل يومين إلى أن المرحلة الأولى خلصت إلى السيطرة على مساحة 550 كيلومترًا مربعًا، تحتوي 34 قرية و31 مزرعة، وعددًا من التلال والمراكز الاستراتيجية.

تابعنا على تويتر


Top