روسيا تعلن انسحابها من “نظام روما” للمحكمة الجنائية الدولية

RGTH565Jbbtj6u546.jpg

وقع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الأربعاء 16 تشرين الثاني، مرسومًا يقضي بانسحاب روسيا من نظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية.

وجاء في المرسوم “إرسال إخطار للأمين العام للأمم المتحدة عن رغبة روسيا الاتحادية بعدم المشاركة في نظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية، المعتمد من قبل المؤتمر الدبلوماسي للمندوبين المفوضين تحت رعاية الأمم المتحدة في روما، في 17 تموز 1998، والموقع باسم روسيا الاتحادية في 13 أيلول 2000″، بحسب وكالة “سبوتنك”.

ويعتبر نظام روما، الذي دخل حيز التنفيذ في عام 2002، أساسًا لعمل المحكمة الجنائية الدولية، ووقعت روسيا على المعاهدة الدولية الخاصة به، لكنها لم تصادق عليه، الأمر الذي جعلها من البلدان غير المشاركة في محكمة الجنايات الدولية، كالولايات المتحدة والصين وأوكرانيا.

وكانت وزارة الخارجية الروسية، قالت أمس، إن محكمة الجنايات الدولية “خيبت الآمال المنوطة بها، ولم تعد هيئة رسمية مستقلة بالفعل”.

ويدعم الاتحاد الأوربي المحكمة الجنائية الدولية، وكانت قد أشارت سابقًا إلى احتمال تورط روسيا في جرائم حرب، خلال الحرب مع جورجيا عام 2008.

ودخلت روسيا حروبًا في أربعة بلدان خلال ثلاثة عقود، وهي الشيشان وجورجيا وأوكرانيا، وآخرها سوريا، التي لا زالت تنفذ انتهاكات ضد المدنيين، ترقى إلى جرائم حرب، وفقًا للمراكز الحقوقية.

تابعنا على تويتر


Top