شركة روسية تفاوض لفتح خطوط ملاحية مع الموانئ السورية

LAATKIA.jpg

مرفأ اللاذقية (فيس بوك)

أبدت شركة “تفارشي” الروسية رغبتها في فتح خطوط ملاحية بحرية بين الموانئ الروسية والسورية، من أجل تسهيل النشاط التجاري بين البلدين.

ونقلت صحيفة “البعث” الناطقة باسم الحزب الحاكم في سوريا اليوم، الثلاثاء 2 تشرين الثاني، عن مصدر مطلع في المؤسسة العامة للنقل البحري، أن المؤسسة اشترطت موافقتها بضرورة إشراك هذه الشركات لسفن المؤسسة العامة للنقل البحري ضمن الخط المزمع افتتاحه بين البلدين.

شرط المؤسسة مشاركة السفن يأتي بعد امتناع بعض العاملين في صناعة قطاع النقل البحري العالمي عن التعامل مع السفن السورية، خوفًا من عقوبات الخزينة الأمريكية على المتعاملين معها.

وكان مدير عام قرية الصادرات السورية إلى روسيا، خلدون أحمد، أعلن عن افتتاح خط بحري بين ميناء اللاذقية وميناء نوفوروسيك الروسي لتصدير المنتجات السورية إلى روسيا، في شباط الماضي.

وعقب افتتاح الخط بدأت سوريا بتصدير الحمضيات والألبسة والفواكه إلى روسيا وكان آخرها، أمس، إذ أعلن مدير عام هيئة دعم الإنتاج المحلي والصادرات في سوريا، المهدي الدالي، عن تصدير 460 طنًا من الحمضيات إلى روسيا.

وصعد حجم التبادل التجاري بين النظام السوري وروسيا في آب 2014 إلى ملياري دولار، بمعدل الضعف تقريبًا مقارنة بالعام 2010، وأعلنت موسكو عن افتتاح العديد من المعامل والشركات في سوريا.

تابعنا على تويتر


Top