النظام يعلن تشكيل “الفيلق الخامس” ويطالب الشباب بالتطوع

alassad1.jpg

عناصر من قوات النظام السوري (انترنت)

أعلنت “القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة” التابعة للنظام السوري، عن تشكيل الفيلق الخامس “اقتحام” من أجل القضاء على “الإرهاب”.

وقالت القيادة في بيان لها اليوم، الثلاثاء 22 تشرين الثاني، إن تشكيل الفيلق يأتي “استجابة للتطورات المتسارعة للأحداث، وتعزيزًا لنجاحات القوات المسلحة الباسلة، وتلبية لرغبة جماهير شعبنا الأبي في وضع حد نهائي للأعمال الإرهابية على أراضي الجمهورية العربية السورية”.

البيان دعا جميع المواطنين الراغبين بالمشاركة في الفيلق إلى مراجعة مراكز الانتساب في المحافظات، كما حدد شروط يجب توافرها في الشخص للانتساب.

ومن الشروط “أن يكون الشخص أتم الثامنة عشرة من عمره، وغير مكلف بخدمة العلم، أو فارًا من الخدمة، وأن يكون لائقًا صحيًا”، كما فتح الباب أمام الراغبين ممن أدوا خدمة العلم من جميع الفئات للتطوع.

أما الموظفون فأشار البيان إلى إمكانية الالتحاق بموجب عقد لمدة سنة قابل للتجديد حسب رغبة الشخص بشرط الحصول على موافقة الجهة التي يعمل لديها.

ويحتفظ الموظف، إضافة للرواتب التي سيتقاضاها من الفيلق، بجميع الحقوق والمزايا التي يحصل عليها في أماكن عمله كرابته.

وضم الجيش السوري ثلاثة فيالق، إلى حين تشكيل الفيلق الرابع في تشرين الأول العام الماضي، بعد إعلان التدخل الروسي في سوريا.

الإعلان عن تشكيل الفيلق سيزيد مخاوف الشباب السوري من شن النظام حملات ملاحقة للمتخلفين عن خدمة العلم والاحتياط من أجل رفد الفيلق الجديد، على غرار ما حصل اُثناء تشكيل الفيلق الرابع، ما أدى حينها إلى هجرة كثير من الشباب خارج سوريا.

ويأتي التشكيل بعد نجاح قوات النظام السوري في الأشهر الماضية بعقد مصالحات مع مقاتلي المعارضة في كثير من المناطق بريف دمشق، أسفرت عن خروجهم إلى مدينة إدلب شمال سوريا وإعادة النظام بسط سيطرته على المناطق.

ويتخوف مراقبون من تطوع آلاف الشباب من أهالي المناطق المستقرة أو النازحين إليها بالفيلق، نتيجة الفقر الذي أصاب شريحة واسعة من الشعب السوري وقلل من توافر فرص العمل.

تابعنا على تويتر


Top