بوتين يعزي أردوغان بمقتل جنود أتراك في سوريا

erdogan.jpg

الرئيس التركي أردوغان والروسي فلاديمير بوتين (انترنت)

قدم الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، تعازيه إلى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بمقتل ثلاثة جنود في مدينة الباب في ريف حلب الشرقي أمس.

ونقلت وكالة الأناضول اليوم، الجمعة 25 تشرين الثاني، عن مصادر في الرئاسة التركية، أن بوتين أجرى اتصالًا مع أردوغان، وتبادلا الآراء والمعلومات حول الهجوم الذي أدى لمقتل جنود أتراك.

وكان الجيش التركي قال في بيان له أمس، إن الهجوم وقع، في الساعة 3:30 صباحًا، وأدى إلى مقتل ثلاثة جنود وإصابة عشرة آخرين، لكنه لم يقدم تفاصيل عن الحادثة.

وذكرت الوكالة أن الجانبين الروسي والتركي اتفقا على تسريع الجهود من أجل إيجاد حل للأزمة الإنسانية في مدينة حلب.

اتصال بوتين يأتي بعد اتهام تركيا للنظام السوري بقتل جنودها، وتوعد رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، بالرد على الهجوم.

وقال يلدريم في تصريح صحفي إن “ثلاثة جنود فقدوا أرواحهم في هجوم الأمس، من الواضح أن بعض الناس غير راضين عن هذه المعركة التي تخوضها تركيا ضد داعش، بالتأكيد سيكون هناك انتقام من هذا الهجوم”.

وتزامن استهداف الجنود الأتراك مع الذكرى السنوية الأولى لإسقاط تركيا المقاتلة الروسية “سو 24” في ريف اللاذقية الشمالي.

وربطت صحيفة “يني شفق” التركية في تقرير لها، بين الحادثتين، وقالت إن هناك علاقة واضحة بينهما، وحذرت من مغبّات الحادثة ومخاطر اندلاع حرب إقليمية، وجب عدم الانجرار لها.

تابعنا على تويتر


Top