عشرات الضحايا والجرحى جراء استمرار القصف على حلب

ehnbw5y62qjynrgqtw5r3f.jpg

امرأة تبكي أقرباءها في حي كرم الطحان بمدينة حلب- السبت 26 تشرين الثاني (عنب بلدي)

قتل وجرح عشرات المدنيين في أحياء حلب الشرقية، السبت 26 تشرين الثاني، جراء استمرار التصعيد الجوي من قبل روسيا والنظام السوري، لليوم العاشر على التوالي.

وذكر مراسل عنب بلدي أن ستة مدنيين قتلوا وأصيب آخرون، جراء غارة جوية بالصواريخ الفراغية استهدفت الأحياء السكنية في حي كرم الطحان بمدينة حلب ظهر اليوم.

بينما رصد مركز حلب الإعلامي مقتل وجرح عدد من المدنيين، جرا غارات مماثلة على أحياء مساكن هنانو والنيرب والمرجة والقاطرجي، والواقعة جميعها في حلب الشرقية المحاصرة.

وكان الدفاع المدني في حلب أحصى مقتل 44 شخصًا وإصابة 132 آخرين جراء الغارات الجوية على مناطق متفرقة في المحافظة أمس.

واستأنفت قوات الأسد وروسيا التصعيد الجوي العنيف على المدينة قبل نحو عشرة أيام، تسبب بمقتل ما لا يقل عن 500 مدني، بحسب الدفاع المدني.

ويتزامن القصف الجوي على الأحياء الشرقية المحاصرة مع محاولات اقتحام من أربعة محاور، بدعم من ميليشيات أجنبية ومحلية، وغطاء جوي روسي.

تابعنا على تويتر


Top