مؤلفة “هاري بوتر” تهدي نسخة أصلية لطفلة سورية محاصرة

bana.jpg

الطفلة السورية المحاصرة بانا العبد تشكر المؤلفة على الهدية - (تويتر)

أهدت مؤلفة سلسلة روايات “هاري بوتر” الشهيرة، جي كي رولينغ، نسخة كاملة من مؤلفاتها لطفلة سورية محاصرة في مدينة حلب، تدعى بانا العبد.

وذكر موقع “ABC” الأمريكي، اليوم 26 تشرين الثاني، أن والدة بانا فاطمة غردت عبر حساب بانا في “تويتر”، أن ابنتها تحب القراءة.

وأرسلت تغريدة إلى المؤلفة رولينغ، تخبرها أن ابنتها تريد قراءة السلسلة كاملة، وسألتها عن إمكانية إرسال نسخة إلى حلب المحاصرة بأي طريقة.

من جهتها رحبت جي كي رولينغ بطلب بانا، وأرسلت نسخة الكترونية من مؤلفاتها هذه، دون ذكر اللغة التي تم إرسال الرواية فيها.

بانا ذات السبعة أعوام، تمتلك أكثر من 100 ألف متابع  لحسابها في “تويتر”، وبحسب ما رصدت عنب بلدي، تغرد بانا يوميًا بمساعدة والدتها، وتنشر صور ومقاطع فيديو عن القصف في حلب، وتناشد السياسيين بإنهاء الحرب في سوريا.

كما غردت بانا مؤخرًا موجهة رسالة شكر إلى جي كي رولينغ، على الهدية التي أرسلتها لها، وقالت “صديقتي جي كي رولينغ، كيف حالك؟ شكرًا على الكتاب، نحبك من حلب”

تعتبر روايات رولينج عن “هاري بوتر”، من أشهر المؤلفات التي صدرت بين الأعوام 1997 – 2007، بحجم 400 مليون نسخة مترجمة إلى 65 لغة.

وشهد عام 2016 صدور الحلقة الثامنة والأخيرة من هذه الملحمة عن الولد الساحر، بعنوان “هاري بوتر والطفل الملعون”.

تابعنا على تويتر


Top