قناة إسرائيلة تبث صوت الأذان بعد تعرضها للقرصنة (فيديو)

أعلنت “القناة الثانية” الإسرائيلية، أمس الثلاثاء 29 تشرين الثاني، أن “هاكرز” تمكنوا من اختراق بثها، وإذاعة الأذان على القناة مع دعاء على إسرائيل.

وأذاع المخترقون صورًا للحرائق التي شهدتها إسرائيل مؤخرًا، وبثوا مقطع فيديو ربط بين قانون منع الأذان وبين حرائق إسرائيل، وكتبوا بالعبري “عقاب من الله، لقد حرقت النار قلوبًا، الله أكبر”.

وفي الوقت نفسه، تعرضت “القناة العاشرة” الإسرائيلية أيضًا إلى قرصنة، وذكرت أن اختراقًا بثها استمر لـ17 دقيقة ببث شاشة سوداء، لتعاود القناتين بثهما بشكل طبيعي.

وتأتي هذه الخطوة قبيل ساعات من تصويت الكنيست الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، على قانون ضبط صوت مكبرات الأذان في القدس، بحسب الإعلام الإسرائيلي.

وكانت اللجنة الوزارية لشؤون التشريع في الحكومة الإسرائيلية صادقت، في 13 تشرين الثاني، على مشروع قانون يفرض قيودًا على استخدام مكبرات الصوت في الأذان.

إلا أن اعتراض وزير الصحة الإسرائيلي يعقوب لتسمان، على مشروع القانون، حال دون التصويت عليه، خوفًا من استخدامه ضد شعائر اليهود الدينية، ليسحب اعتراضه فيما بعد، بعد أن تبين أن القانون سيطبق فقط على أذان الفجر.

ويشترط أن يمر مشروع القانون بثلاث قراءات في الكنيست، قبل أن يصبح قانونًا ناجزًا.

تابعنا على تويتر


Top